د ب أ - واشنطن

أقامت أربع من الشركات المنافسة المحتملة لشركة «فيس بوك» دعوى قضائية ضد الشركة، متهمة إياها بممارسة سلوك مناهض للمنافسة، وطلبت الشركات من قاض إصدار أمر للرئيس التنفيذي للشركة، مارك زوكربيرج بالتخلي عن السيطرة على موقع التواصل الاجتماعي العملاق.

ونقلت وكالة «بلومبيرج» للأنباء أمس عن الشركات قولها إنه إذا لم تجبر شركة «فيس بوك» على بيع تطبيقي «واتس اب» و»انستقرام» التابعين لها، فإنها سوف تدمجهما في شبكة التواصل الاجتماعي «مما يعزز قوتها السوقية في جميع أنحاء العالم، ما قد يمنع بشكل دائم المنافسة في الأسواق ذات الصلة لعقود قادمة».

وأقيمت الدعوى القضائية في سان فرانسيسكو من قبل موقع «ريفيل تشات هولد»، الذي حل محل موقع التعارف «لايك برايت» وشركة خدمات التكنولوجيا والإدارة الأمريكية، المعروفة باسم «ليندول» لخدمات الائتمان والخدمات المالية وموقع «سير دوت سي إل» السابق وشركة «بيهيف بيوميتريك» السابقة للتحقق من الهوية.