علي طالب - جدة

لا يزال مشروع نقل سوق الخضار والفواكه بجدة إلى موقعه الجديد شرق المحافظة يتأرجح منذ سنوات بين التنفيذ والتأجيل، حتى أثبتت الدراسات عدم صلاحية الموقع بسبب وقوعه على مجرى للسيول والأمطار.

وتعالت أصوات تنادي بحل المشكلة، فيما ارتفعت أصوات التجار والمستثمرين مطالبة بنقل السوق إلى شمال المدينة، بدلا من شرقها الذي يعاني من بعض المشاكل التي ستعيد السوق إلى مربع المشاكل مرة أخرى.

ورأى طلال الجهني من كبار مستثمري القطاع الزراعي أن وجود ميناء جديد شمال جدة وموقع المطار يدفعان بنقل السوق الحالي إلى شمال المدينة بدلا من شرقها، أو في منطقة شمالية شرقية، الأمر الذي من شأنه تخفيف زحام الطرق وتسهيل وصول البضائع للسوق.

وأوضح عضو اللجنة الوطنية للخضار والفاكهة فهد الغامدي أن موقع الحلقة الحالية لا يليق بمدينة مثل جدة، إضافة إلى أن الموقع الجديد شرق المدينة الذي أعلن عنه في وقت سابق أكدت معلومات وقوعه في مجرى للسيول، كما أن منطقة شرق الخط السريع أصبحت مكتظة بالسكان.

وقال نائب رئيس لجنة تجار الخضار والفواكه بغرفة جدة أحمد البشري إن الموقع شرق جدة لن يجدي نفعا لحل مشكلة ازدحام الشاحنات في طريق الحرمين، حيث تصل إليه شاحنات الفاكهة ولا بد من التفكير في مناطق جديدة شمال المنطقة للبعد عن التمدد العمراني، واختيار موقع مناسب للسوق تفاديا للوقوع في ذات مشكلة السوق الحالي الذي بات مشكلة للسكان، إضافة إلى أن أحياء الشرق تشكو من تجمعات المياه وتجمعات المياه الجوفية منذ سنوات الأمر الذي ينعكس على الموقع.

وبين عضو لجنة تجار الخضار والفواكه بغرفة جدة عامر الحيدر أن معظم المنتجات الزراعية للأهالي تأتي عن طريق المدينة حتى تبوك وحائل، أي إن وجود السوق في الجهة الشمالية يعد أقرب لهم بدلا من الدخول في زحام المدينة، مما يتسبب في حوادث وتعطيل حركة السير.

مشكلة السوق الحالي:



  • وقوعها على مجرى سيول


  • قلة المداخل والمخارج للشرق


  • الكثافة السكانية شرق جدة


  • أحياء الشرق تشكو من المياه الجوفية




مزايا نقل الموقع لشمال المدينة:


  • تخفيف ازدحام الشاحنات داخل المدينة


  • القرب من ميناء المدينة الاقتصادية


  • القرب من المطار


  • خدمة محافظات شمال جدة


  • المساحات الشاسعة


  • تجاوز مشكلات شرق جدة




مشكلة الموقع شرق جدة


  • وقوعه في منطقة سكنية


  • الازدحام الكبير للشاحنات


  • عدم وجود خدمات مساندة


  • عشوائية الموقع