ارتفاع ضحايا غارات روسيا على إدلب إلى 20 قتيلا

الاحد - 08 ديسمبر 2019

Sun - 08 Dec 2019

دمار خلفته الغارات الروسية في إدلب (مكة)
دمار خلفته الغارات الروسية في إدلب (مكة)
ارتفعت حصيلة قتلى الغارات التي شنتها طائرات حربية سورية وروسية على مناطق في محافظة إدلب الواقعة شمال غرب سوريا إلى 20 مدنيا، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح المرصد أن هناك تسعة أطفال من بين القتلى، وقال «أصيب نحو 43 شخصا في الغارات التي استهدفت خمس قرى في محافظة إدلب»، مشيرا إلى وجود بعض الإصابات الخطيرة.

وقال إن طائرات روسية قتلت 9 أشخاص على الأقل في قصف جوي لسوق بقرية بليون، في حين قتل أربعة آخرون في ضربة استهدفت قرية البارة.

وأضاف أن خمسة آخرين قتلوا في هجوم ببراميل متفجرة نفذته طائرات هليكوبتر سورية على قرية أبديتا، في حين قتل اثنان آخران في هجوم مماثل على قريتي بجغاص وتلمنس.

وفي 30 أبريل من هذا العام، بدأت القوات الحكومية السورية بدعم من القوة الجوية الروسية هجوما عسكريا كبيرا ضد فصائل المعارضة في محافظات حماة وإدلب، مما دفع الآلاف من المدنيين إلى الفرار، وتمكنت القوات الحكومية السورية منذ ذلك الحين من استعادة السيطرة على أراض كانت تسيطر عليها فصائل المعارضة في تلك المحافظتين.

ضحايا الحملة الروسية السورية
  • 4873 قتيلا
  • 1251 مدنيا بين القتلى
  • 25000 فروا من إدلب

أضف تعليقاً

Add Comment