مكة - كانبرا

نحو 2800 من رجال الإطفاء في أستراليا يواصلون جهودهم أمس من أجل إخماد 100 من حرائق الغابات المستعرة في ولاية «نيو ساوث ويلز»، شرق البلاد، وبينها حريق عملاق شمال شرق مدينة سيدني، يهدد كثيرا من المنازل الواقعة على مشارف المدينة.

وقالت دائرة إطفاء الحرائق الريفية في «نيو ساوث ويلز» إن جبهة الحرائق التي تمتد بعرض 60 كلم، والتي تعرف أيضا باسم حريق «جوسبيرو ماونتن»، تتأجج لتلتهم مزيدا من المتنزهات الوطنية، وبينها متنزهات «ووليمي» و»ينجو» و»داروج» في منطقتي «هانتر» و»هوكسبري».

ووصفت نائب رئيس «مجلس مدينة هوكسبري» ماري لوينز-باكت الموقف بأنه «حريق عملاق».

وأوضحت دائرة إطفاء الحرائق الريفية أن الأمر قد يستغرق أسابيع لإخماد الحرائق، والتي أتت حتى الآن على 350 ألف هكتار من الأراضي.