X

أحمد صالح حلبي

التنسيقية مظلة أرباب الطوائف

الخميس - 05 ديسمبر 2019

Thu - 05 Dec 2019

عقب صدور نظام مقدمي خدمة حجاج الخارج بالمرسوم الملكي رقم (م/‏‏ 111) وتاريخ 17 /‏‏ 9 /‏‏ 1440 هـ، وما أعقبه من صدور اللائحة التنفيذية بالقرار الوزاري رقم (410105143) وتاريخ 5/‏‏ 1/‏‏ 1441 هـ، طالب البعض وزارة الحج والعمرة بالعمل على إلغاء الهيئة التنسيقية لمؤسسات أرباب الطوائف التي تجمع تحت مظلتها (المطوفين، والأدلاء، والوكلاء، والزمازمة)، معتقدين أن تحول مؤسسات أرباب الطوائف إلى شركات سيؤدي لإلغائها، متجاهلين أنها أنشئت بقرار وزاري رقم 266 /‏ ق /‏ م وتاريخ 25 /‏ 9 /‏ 1408 هـ،

أوضح أنها تمثل المصالح المشتركة لمؤسسات الطوافة الست ومكتب الزمازمة الموحد ومكتب الوكلاء الموحد والمؤسسة الأهلية للأدلاء بالمدينة المنورة، والعمل على تطويرها ودعمها، والتنسيق فيما بينها بتوحيد القواعد والإجراءات للقيام بمهامها.

وأن هناك قرارا وزاريا برقم 127 /‏ ق /‏ م وتاريخ 19 /‏ 11 /‏ 1414هـ أعاد تفعيل دورها، وتطوير أدائها وفق اختصاصاتها، بهدف تأهيل المسائل المشتركة في إطار موحد يضمن عدم وقوع أي تضارب في مناهج العمل الرئيسية بين مؤسسة وأخرى، وبما يساهم في بناء التواصل بين تنظيمات أرباب الطوائف ويحقق تقديم أجود وأفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام وزوار مسجد رسوله صلى الله عليه وسلم.

وإن اتفقنا أو اختلفنا مع رئيس الهيئة أو أعضائها أو أمينها العام، فإنها تمثل المظلة القانونية التي تجمع مؤسسات أرباب الطوائف الحالية، شركات أرباب الطوائف ـ المزمع إنشاؤها، ولها لائحة تنظيمية معتمدة بقرار وزاري برقم 68166 وتاريخ 26 /‏ 5 /‏ 1436 هـ، عكس لجنة شركات أرباب الطوائف التي تم تشكيلها مؤخرا بالغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة وجعلت مسماها (لجنة شركات أرباب الطوائف)، في حين نجد أن في تعريف مهامها لا وجود إلا للمطوفين، وهذا ما نراه واضحا في قولها «خلق قنوات تواصل مفتوحة مع الغرفة التجارية في مكة كونها بيت التجار الذي ستكون شركات الطوافة جزءا منه خلال وبعد مرحلة التحول»، وقولها «بناء قاعدة معلومات تجارية ومعرفية وقانونية تتيح لشركات الطوافة العودة إليها خلال مرحلة الحوكمة»، وقولها «تكون اللجنة أشبه ببيت الخبرة التجاري الاستشاري خلال السنوات القادمة لكافة شركات الطوافة»، وقولها «المحافظ على هوسة الطوافة كمهنة شريفة نبيلة تتوارثها الأجيال بمختلف المسميات».

ولا أعرف ما هي المهام التي ستقوم بها اللجنة؟ وهل ستكون قادرة على إدارة أعمال وأنشطة الهيئة التنسيقية لمؤسسات أرباب الطوائف؟

إن ما تقوم به الهيئة، خاصة في مشروع إرشاد حافلات نقل الحجاج الذي تتولى تشغيله منذ صدور الموافقة الوزارية على مضامين الضوابط التنظيمية الخاصة بمكتب إرشاد الحافلات الناقلة للحجاج والعمل بموجبها ابتداء من موسم حج 1428هـ؛ يصعب على لجنة جمعت في عضويتها أصدقاء وأقارب وباحثين عن أضواء إعلامية القيام بهذا العمل، أو العمل على تنفيذ مشروع التطويف المركزي الذي تنفذه، والمتمثل في العناية بشؤون تفويج الحجاج لطواف القدوم، وذلك لمنع التكدس في المسجد الحرام، وتعيين عدد من المطوفين لمرافقة مجموعات الحجاج وتطويفهم وتوعيتهم وإرشادهم قبل التوجه للمسجد الحرام. ولا ينكر دور الهيئة التنسيقية في العناية بتنظيم مغادرة الحجاج الفرادى من مكة المكرمة بعد أداء فريضة الحج، وما تقوم به في عملية التنسيق والإشراف على مركز مراقبة ترحيل الحجاج الفرادى للعمل على مدار الأربع والعشرين ساعة يوميا.

ahmad.s.a@hotmail.com

أضف تعليقاً

Add Comment