مكة - مكة المكرمة

وقعت الجمارك السعودية عقد ترسية تصميم مشروع منفذ البطحاء الجديد للشحن، مع إحدى الشركات الوطنية، والذي من المقرر إنشاؤه خلال المرحلة المقبلة.

وأوضحت الجمارك السعودية أن المشروع سيقع على مساحة إجمالية تقارب 600 ألف متر مربع، وسيأتي التصميم الذي سيكون عليه منفذ البطحاء الجديد الخاص بالشحن مواكبا للزيادة المتواصلة لحركة العابرين عبر المنفذ، كما أنه سيمثل داعما مهما لتعزيز حجم التبادل التجاري والعلاقات الاقتصادية بين البلدين الشقيقين عبر توفير جميع السبل لتحقيق انسيابية حركة الشاحنات.

وأشارت الجمارك إلى أن منفذ الشحن الجديد سيحقق أهداف إحدى أهم مبادرات مجلس التنسيق السعودي الإماراتي المتمثلة في مبادرة «تسهيل انسيابية الحركة في المنافذ».

وقالت الجمارك السعودية: إن تصميم منفذ الشحن سيتوافر فيه جميع متطلبات التصميم النموذجي للمنافذ البرية الذي أقرته الجمارك وفقا لأفضل وأحدث الممارسات العالمية في هذا المجال، بعد إجراء العديد من الدراسات المستفيضة للوضع القائم في المنافذ البرية، وتقييم الإجراءات التشغيلية ومعرفة متطلبات وملاحظات الجهات الحكومية ذات العلاقة بالعمل الجمركي، بما يحقق تطبيق مفهوم المنفذ النموذجي على جميع المنافذ البرية، الأمر الذي سيحقق أيضا ما تسعى إليه الجمارك السعودية نحو إيجاد منافذ جمركية تليق بسمعة ومكانة المملكة وتدعم رؤيتها في التحول لمنصة لوجستية عالمية.