وكالات - البصرة

أدانت فرنسا أعمال العنف في العراق ودعت السلطات العراقية إلى فتح حوار سلمي وديمقراطي.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية أنييس فون دير مول أمس: إن باريس تدين أعمال العنف التي جرت في العراق في الأيام الأخيرة، مذكرة بحق العراقيين في التظاهر بشكل سلمي.

وأضافت أن فرنسا تشجع السلطات العراقية على إجراء الحوار مع المتظاهرين وتطبيق الإصلاحات التي أعلن عنها للاستجابة للتطلعات الشرعية للسكان.

وفيما تواصلت المظاهرات في العراق، أفاد شهود عيان بأن المتظاهرين العراقيين انسحبوا أمس من بوابات ميناء أم قصر في محافظة البصرة وجرى استئناف دخول الشاحنات المحملة بالسلع والبضائع بعد تقديم الحكومة المحلية ضمانات للمتظاهرين.

كما استأنف موظفو الميناء والشركات الأجنبية العاملة مهامهم في أرصفة الميناء بعد توقف دام نحو أسبوع.