مكة - مكة المكرمة

  • عبارة عن مغرفة وكأس ومصفاة تعود للقرن الثاني الميلادي من حضارة الفاو جنوب وسط المملكة.
  • تعد حضارة الفاو من أرقى الحضارات خلال القرون الثلاثة قبل وبعد الميلاد، وأكثرها ثراء وازدهارا.
  • تعكس هذه الأدوات الفضية الممزوجة بالذهب والمصممة بطريقة فنية رائعة مدى ما يتمتع به سكان الفاو من تقدم في الصناعة وتقدم حضاري ومعيشي.
  • الزينة في هذه الأواني مستوحاة من الأسلوب اليوناني - الروماني، كل الرسومات المنقوشة فيها وهندسة الأشكال تنم عن ذوق عال يميل لثقافة جنوب الجزيرة العربية
  • تعد قرية الفاو الأثرية من أكبر وأشهر المناطق الأثرية على مستوى المملكة العربية السعودية، وتحظى بأهمية تاريخية كبيرة، حيث كانت قرية الفاو عاصمة مملكة كندة الأولى، التي كان لها دور كبير في الجزيرة العربية من منتصف القرن الأول قبل الميلاد حتى مطلع القرن الرابع الميلادي، وكانت مركزا تجاريا مهما وملتقى قوافل تحمل المعادن والحبوب والنسيج.
  • هذه القطعة الأثرية من القطع المعروضة في متحف قسم الآثار بجامعة الملك سعود، والمختارة لمعرض «روائع آثار المملكة عبر العصور» الذي يتجول في أشهر المتاحف العالمية.