مكة - مكة المكرمة

علق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي على أنباء بشأن وساطة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان على خط الخلاف السعودي الإيراني قائلا إن طهران جاهزة لإجراء الحوار مع جيرانها بوساطة أو بدون وساطة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء بأن موسوي قال «تتم هذه الزيارة في إطار العلاقات التاريخية والصداقة القائمة بين البلدين وتعد الثانية خلال العام الحالي»، وأشار إلى أن الزيارة تتناول أيضا التباحث حول أهم الشؤون الإقليمية وأحدث المستجدات على صعيد العلاقات بين إيران وباكستان.

ولفت إلى أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستجري محادثات مع جيرانها، سواء بوساطة أو بدونها، وفي حال وجود سوء تفاهم سيتم إزالته، ولا ينبغي السماح بأن تطرأ تغييرات على المنطقة من قبل أطراف أخرى وتستغلها بلدان من خارجها.

وأكد استعداد طهران لإجراء حوار مع بلدان المنطقة برمتها، وقد أعلنت عن هذا الموقف من قبل، وفي هذا السياق ترحب بالمبادرات والمشاريع ذات الصلة وتدعو لمنطقة آمنة ومستقرة، وفي حال طرح هذا الموضوع فإن الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستستمع لوجهات النظر المرتبطة.