واس - جنيف



أكد عضو التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان (تحالف رصد) باسم العبسي، أن ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران قتلت 14 ألف مدني يمني.

وقال العبسي في كلمة للتحالف أمام مجلس حقوق الإنسان المنعقد في جنيف: إن الوضع الإنساني في اليمن يزداد توترا مع استمرار سيطرة الانقلابيين على العاصمة، وسعيهم المستمر لفتح جبهات قتالية جديدة على امتداد الجمهورية اليمنية.

وأضاف أنه خلال 4 سنوات منذ الانقلاب قتلت الميليشيات أكثر من 14,000 مدني، بينهم أطفال ونساء ومسنون بالقنص، وزراعة الألغام وعمليات الإعدام غير المشروعة والموت تحت التعذيب، كما يوجد أكثر من 3500 معتقل في سجون الميليشيات.

وأوضح أن الميليشيات الحوثية أوغلت بالاعتداء على كل مرافق الدولة، فدمرت البنية التحتية والممتلكات الخاصة والعامة، وفجرت المنازل ودور العبادة، وانتهكت الطفولة من خلال التجنيد الإجباري والقتل والتشويه وحرمان الأطفال من التعليم والصحة، مما يعطل عملية التنمية ويتعارض وأهداف مجلس حقوق الإنسان في تعزيز الحق في التنمية المستدامة.

وطالب مجلس حقوق الإنسان بمضاعفة الجهود للضغط على الميليشيات لتنفيذ قرارات المجلس المتعلقة باليمن، خاصة قرار مجلس الأمن رقم 2216، والالتزام بمبادئ القانون الدولي الإنساني واتفاقيات حقوق الإنسان، والوقف الفوري للهجمات العشوائية ضد السكان والأعيان المدنية، والتوقف فورا عن زراعة الألغام بمختلف أنواعها.