مكة - جنيف

افتتح المندوب الدائم للمملكة في الأمم المتحدة في جنيف الدكتور عبدالعزيز الواصل أمس معرضا للخط العربي للفنان التشكيلي السعودي عثمان الخزيم، وذلك في إطار أعمال الدورة الـ 42 لمجلس حقوق الإنسان، بمشاركة مدير مكتب اليونيسكو في جنيف الذي أكد أن المعرض يهدف للإسهام في السلام والأمن عبر الثقافة والفنون.

وأكد السفير الواصل أن بعثة المملكة العربية السعودية في الأمم المتحدة نظمت هذا المعرض الذي يستمر حتى نهاية سبتمبر الحالي، رغبة منها في تعزيز السلام عبر الفن والإبداع، مشيرا إلى أن الفن بأشكاله المختلفة وسيلة مهمة للتواصل ونقل المعارف ومد الجسور بين الشعوب والأمم.

ويعد هذا المعرض الأول الذي يقدم فيه فنان تشكيلي سعودي عمله في الأمم المتحدة في جنيف، ويعكس مستوى الحضور الواسع والتفاعل أن هذا المعرض خطوة مهمة للتواصل مع الشعوب في مكان مهم كالأمم المتحدة.

من جهته أوضح الخزيم أنه يسعى لخلق لغة فنية وعلاقة مع المفردات التشكيلية في الخط العربي الذي يصفه بأنه كنز من كنوز الجمال، حيث يحرص أن تكون لوحاته في كامل أناقتها وجمالها، لأن المتذوق أيا كان غربيا أو عربيا أو أوروبيا سيجد انسجاما تجاه هذا الكنز الجمالي الذي يتغذى بروح الفن ومن شأنه التأثير في عملية الحوارات واستلهام الموروث وفهمه بشكل جمالي وفلسفي وموضوعي وفني.