فايز الثمالي - جدة

فيما تستعد أرامكو السعودية لطرح جزء من أسهمها للاكتتاب، يأتي الإعلان رسميا عن ترؤس ياسر الرميان لمجلس إدارة الشركة كخطوة مهمة لقيادة الشركة للطرح العام والذي يتوقع أن تكون أولى مراحله في السوق المحلية «تداول» نهاية العام الحالي (2019).

ويتكئ الرميان والذي يشغل منصب محافظ صندوق الاستثمارات العامة، المالك لأسهم أرامكو، على خبرة مالية تؤهله لقيادة طرح كبير بحجم أرامكو والذي يتوقع أن يكون الأكبر عالميا، حيث يتمتع بخبرة تفوق 25 عاما من العمل في عدة هيئات ومؤسسات مالية رئيسة بالمملكة، من بينها عضو مؤسس في هيئة السوق المالية، ومدير لإدارة تمويل الشركات في الهيئة، وعضو في مجلس الإدارة بشركة السوق المالية السعودية «تداول»، ومدير لإدارة الوساطة المالية الدولية في البنك السعودي الهولندي، وعضو مجلس الإدارة لدى السعودي الفرنسي كابيتال.

ويمثل الفصل بين منصبي وزير الطاقة ورئيس مجلس إدارة أرامكو خطوة مهمة قبل تحول أرامكو إلى شركة مساهمة عامة، بحيث تكتسب الشركة استقلالية أكبر في الإدارة والتفاعل مع المستثمرين في أسواق المال.

وكان وزير الطاقة خالد الفالح قال في تغريدة له على تويتر مساء أمس الأول خلال توجيهه التهنئة للرميان، إن قرار تعيينه على رأس أرامكو يأتي كخطوة مهمة لإعداد الشركة للطرح العام.

تعزيز الحوكمة

ويرى مراقبون أن الإصلاحات الهيكلية التي تتبعها الحكومة من خلال تحديد الأدوار بما لا يتعارض مع مصالح الاقتصاد الوطني، سيرفع من سقف المرونة ويعزز من إجراءات الحوكمة.

وأوضحوا أن الفصل بين منصب سيادي لقطاع الطاقة، ومجلس إدارة نفط يعزز من تنظيمات الحوكمة.

وقال الخبير المصرفي غسان بادكوك إن الهيكلة الجديدة تأتي ضمن الحوكمة الاقتصادية، حيث إن المصلحة العامه وعدم تعارضها من أهم المقومات التي تدفع بتنمية الوطن لذلك فإن تعيين الرميان وهو على رأس أرامكو إجراء مناسب، سواء من حيث التوقيت أو من خلال ما يملكه من خبرات علاوة إلى إدارة أكبر الصناديق الاقتصادية.

وأضاف عضو رئيس اللجنة الاقتصاد والطاقة بمجلس الشورى الدكتور فهد بن جمعة، أن قرار فصل وزارة الطاقة كان أمرا مهما ومطلبا لدى الكثير من الاقتصاديين لتحقيق ما جاء في رؤية المملكة والرفع من سقف الاقتصاد الوطني ومصلحة البلاد.

استعداد للطرح

وتخطط أرامكو لطرح 5% من أسهمها للاكتتاب العام في عملية يتوقع أن تكون أكبر عملية طرح للأسهم في العالم.

وأفادت صحيفة وول ستريت جورنال، أخيرا، بأن أرامكو تدرس خطة لتقسيم طرح أسهمها للاكتتاب على مرحلتين، حيث تعتزم طرح المرحلة الأولى في السوق السعودية «تداول» نهاية العام الحالي (2019)، في حين تميل لطرح المرحلة الثانية من أسهمها عالميا في طوكيو، والذي يتوقع أن يكون في 2020 أو 2021.

وكانت أرامكو فتحت دفاتر حساباتها للمرة الأولى لوكالتي «فيتش» و»موديز» في أبريل الماضي، في إطار استعداداتها لجمع الأموال من المستثمرين.

وحققت الشركة أرباحا بلغت 111 مليار دولار العام الماضي (2018)، لتتفوق على أكبر خمس شركات نفطية عالمية.

وكانت أرامكو قد أعلنت في أغسطس الماضي عن إيراداتها للنصف الأول (2019) لأول مرة في تاريخها، بواقع 47 مليار دولار.

ترحيب وتهنئة

ورحبت أرامكو السعودية برئيس مجلس إدارتها الجديد، ياسر الرميان، في تغريدة على تويتر أمس، مشيرة إلى تعيينه عضوا في مجلس إدارة الشركة في عام 2016، كما يشغل حاليا منصب محافظ صندوق الاستثمارات العامة.

وهنأ صندوق الاستثمارات العامة الرميان بمناسبة تعيينه رئيسا لمجلس إدارة أرامكو، في تغريدة أخرى على حسابه الرسمي في تويتر، إضافة لمنصبه الحالي كمحافظ للصندوق، متمنيا له التوفيق والنجاح.

  • يتمتع ياسر الرميان بخبرة تفوق الخمسة وعشرين عاما من العمل في عدة هيئات ومؤسسات مالية رئيسة بالمملكة
  • حاصل على درجة البكالوريوس في المحاسبة من جامعة الملك فيصل
  • أكمل برنامج الإدارة العامة في كلية هارفارد للأعمال في بوسطن بالولايات المتحدة


2019 رئيس لمجلس إدارة أرامكو السعودية

2016 وحتى الآن مستشار لدى الأمانة العامة لمجلس الوزراء

2016 عضو في مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية

2015 محافظ صندوق الاستثمارات العامة

2014 ـ 2015 عضو في مجلس الإدارة بشركة السوق المالية السعودية »تداول«

2011 ـ 2015 الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة لدى السعودي الفرنسي كابيتال

2004 عضو مؤسس بهيئة السوق المالية، وعين فيها مديرا لإدارة تمويل الشركات في 2008