د ب أ - إسلام أباد

أعلن مسؤول باكستاني أمس أن بلاده تدرس إقامة دعوى قضائية ضد موقع تويتر، في حال لم يراجع عملاق مواقع التواصل الاجتماعي سياسته الخاصة بإسكات الأصوات الباكستانية في أزمة كشمير الجارية.

وقال أرسلان خالد المتحدث باسم رئيس الوزراء عمران خان لشؤون الإعلام الرقمي «رفع دعوى قضائية سيكون خطوة متطرفة، ولكن يجب أن نحمي شعبنا».

وعلق تويتر 240 حسابا باكستانيا على الأقل تضم صحفيين بشأن منشورات على صلة بكشمير الأسبوع الماضي. ولم تتم استعادة سوى عشرة حسابات حتى الآن.