د ب أ - كابول

أعربت الأمم المتحدة أمس عن قلقها البالغ إزاء تقارير تفيد بمقتل ما لا يقل عن 11 مدنيا في عملية نفذتها قوات موالية للحكومة الأفغانية بإقليم باكتيا جنوب شرق البلاد.

وأكدت بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان (يوناما)، عبر موقع تويتر على ضرورة وقف الأضرار التي يتعرض لها المدنيون، مشيرة إلى أن «عملية البحث» استمرت خلال عطلة عيد الأضحى.

وأشار مير خان بهرامزوي عضو مجلس الإقليم إلى أن عدد الضحايا المدنيين 13 وأن معظمهم من الطلبة الجامعيين إلى جانب مدير مدرسة. وأشارت تقارير إلى أنهم لقوا حتفهم في عملية وقعت قبل يومين، وأضاف أن قوات أمن أفغانية نفذت العملية بمنطقة زورمات بالإقليم.