د ب أ - لندن

بعدما فقد فرصة للمنافسة على هذا اللقب ثلاث مرات سابقة، ستكون الفرصة سانحة أمام يورجن كلوب المدير الفني لليفربول الإنجليزي للفوز بلقب كأس السوبر الأوروبي لكرة القدم عندما يصطدم اليوم بفريق تشيلسي في مواجهة إنجليزية خالصة على اللقب الأوروبي.

ويلتقي الفريقان على استاد «فودافون آرينا» في مدينة إسطنبول التركية بعد أيام قليلة من بدء مسيرتهما في الدوري الإنجليزي والتي كانت استعدادا قويا لكليهما قبل خوض المباراة رغم تباين نتائج الفريقين في ضربة البداية بالبطولة المحلية.

حصل ليفربول على لقب دوري أبطال أوروبا، فيما توج تشيلسي الإنجليزي بلقب الدوري الأوروبي ليضرب موعدا مع ليفربول في هذا اللقاء الإنجليزي الخالص.

وكان كلوب فشل في ثلاث محاولات سابقة لبلوغ مباراة كأس السوبر الأوروبي مع بوروسيا دورتموند الألماني وليفربول حيث خسر نهائي دوري الأبطال لمرة واحدة مع كل من دورتموند وليفربول كما خسر نهائي الدوري الأوروبي مع ليفربول.

وتمثل مباراة اليوم اختبارا صعبا لفرانك لامبارد المدير الفني الجديد لتشيلسي والذي سقط في الاختبار الرسمي الأول له مع الفريق بالهزيمة الثقيلة أمام مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي مطلع هذا الأسبوع.

ليفربول الأقرب.. لماذا؟

  • توج بدوري أبطال أوروبا.. البطولة الأغلى والأهم
  • أضاع الدوري الإنجليزي بفارق نقطة واحدة عن السيتي
  • استهل الدوري قبل أيام بفوز عريض على نورويتش سيتي 4ـ 1
  • يملك مدربا ذكيا وبارعا هو الألماني يورجن كلوبز
  • تعرض تشيلسي لخسارة بـ4 أهداف دون مقابل أمام مانشستر يونايتد قبل أيام.