مكة - الظهران

للمرة الأولى في تاريخها، أعلنت أرامكو السعودية أمس نتائجها المالية للنصف الأول من 2019، محققة صافي دخل قدره 46.9 مليار دولار، مقابل 53.0 مليار دولار عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وبلغت أرباح النصف الأول من هذا العام قبل خصم الفوائد والضرائب 92.5 مليار دولار، مقابل 101.3 مليار دولار للفترة نفسها من العام الماضي، في حين بلغت التدفقات النقدية الحرة 38 مليار دولار، مقارنة بـ 35.6 مليار دولار عن الفترة نفسها من العام الماضي، فيما بلغ الإنفاق الرأسمالي 14.5 مليار دولار، مقابل 16.5 مليار دولار عن الفترة نفسها من 2018.

وقال رئيس أرامكو وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين الناصر «رغم انخفاض أسعار النفط خلال النصف الأول واصلنا تحقيق أرباح وتدفقات نقدية حرة قوية مدعومة بقدرتنا في الحفاظ على مستويات أدائنا التشغيلي وإدارة المصاريف والانضباط المالي».

مرحلة فارقة

«الإفصاح عن النتائج المالية للمرة الأولى، في إطار إصدارها الأول من السندات الدولية بقيمة 12 مليار دولار، كان بمثابة مرحلة فارقة في تاريخ أرامكو التي أثبتت موثوقيتها من خلال تلبية 100% تقريبا من احتياجات عملائها من النفط والمنتجات المكررة».

أمين الناصر