مكة مكة المكرمة

قفزت أسعار الذهب أمس إلى أعلى مستوى في أكثر من ستة أعوام، متجاوزة حاجز 1500 دولار للأوقية، في ظل غياب أي مؤشرات على تراجع الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة، ما حفز إقبال المستثمرين على أصول الملاذ الآمن.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 1.1% إلى 1490.57 دولارا للأوقية (الأونصة) وهو أعلى مستوى منذ أبريل عام 2013. كما ارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.2% إلى 1501.50 دولار للأوقية.

وتصاعد النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم على نحو سريع خلال الأيام الماضية عندما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أنه سيفرض رسوما جمركية إضافية على واردات صينية.

وردت الصين الاثنين بالسماح لعملتها بالتراجع إلى أقل من سبعة يوانات للدولار، وهو مستوى مهم من الناحية المعنوية، ما دفع واشنطن إلى تصنيف بكين متلاعبا بالعملة.

في الوقت نفسه قال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو، إن إدارة ترمب تريد مواصلة المحادثات التجارية مع الصين، ولا تزال تخطط لاستضافة وفد صيني لإجراء محادثات في سبتمبر.

لكن بنك غولدمان ساكس قال إنه لم يعد يتوقع إبرام اتفاق تجاري قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر عام 2020، بينما حذر بنك مورغان ستانلي من أن تبادل فرض الرسوم الجمركية بين البلدين قد يزج بالاقتصاد العالمي في حالة ركود بحلول منتصف العام المقبل.

وصعدت المعادن النفيسة الأخرى. حيث ارتفعت الفضة 1.8% إلى 16.74 دولارا للأوقية، وهو أعلى مستوى منذ يونيو من العام الماضي.وارتفع البلاتين 0.9% إلى 854.88 دولارا للأوقية، وصعد البلاديوم 0.5% إلى 1443.62 دولارا للأوقية.