د ب أ - طوكيو

أعلنت وكالة الفضاء اليابانية أمس أن مركبة فضائية يابانية غير مأهولة تقترب من كويكب يبعد 300 مليون كيلومتر عن كوكب الأرض في الهبوط الثاني لها خلال العام الحالي.

وقالت قيادة المهمة إنه جرى استقبال بيانات متسقة مع عملية هبوط ناجحة، وفقا لوكالة استكشاف الفضاء اليابانية.

وأوضحت وكالة استكشاف الفضاء إن «هايابوسا 2» غادر مركز تانيجاشيما للفضاء جنوب اليابان في ديسمبر 2014، ومن المتوقع أن يعود المسبار إلى الأرض في نهاية 2020 بعد جمع عينات من تحت سطح الكويكب.

وفي سابقة جديدة من نوعها، أطلق المسبار «هايابوسا 2» مقذوفا على الكويكب الذي يبلغ قطره 900 متر ويسمى ريوجو في أبريل لعمل حفرة لجمع عينات من أسفل سطحه.

وتعد هذه التجارب جزءا من مهمة «هايابوسا 2» للعثور على أدلة بشأن أصل الحياة والنظام الشمسي، وفقا لوكالة الفضاء اليابانية.