مكة - طوكيو

عقد الاجتماع الوزاري الثالث بين الوفد السعودي ونظيره الياباني في العاصمة اليابانية طوكيو أمس، في إطار متابعة أعمال الرؤية السعودية اليابانية 2030.

وأعلن رئيس الوفد السعودي وزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري عن افتتاح مكتب تحقيق الرؤية السعودية اليابانية وقال «نفخر بأن نعلن أننا سنمضي قدما في خطتنا لافتتاح مكتب تحقيق الرؤية 2030 في طوكيو، وذلك لاستكمال الجهود المشتركة، والتنسيق بين كيانات الرؤية اليابانية السعودية الحالية لمتابعة المبادرات بفعالية أكبر، وتجاوز التحديات بشكل أسرع».

وكان منتدى الأعمال ضمن جدول الاجتماع الوزاري الثالث، حيث تضمن توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم، حيث أكد التويجري أهمية مذاكرات التفاهم التي تم توقيعها وقال «نشهد توقيع العديد من مذكرات التفاهم بين مختلف الكيانات السعودية واليابانية، حيث يمثل موقعو هذه المذكرات مؤسسات اقتصادية متنوعة، بدءا من المؤسسات المالية، ومراكز البحوث الأكاديمية، والتنمية الصناعية، وأحدث تقنيات الروبوتات وأمن المعلومات. وحقيقة فإن الشراكة بين البلدين واعدة للغاية، وستظهر ثمار هذه الاتفاقيات في السنوات القريبة القادمة».

كما أكد التزام المملكة بالرؤية السعودية اليابانية، ودعم القطاع الخاص لتحقيق التقدم المستمر والمزيد من الشراكات الاستراتيجية.

أبرز الأهداف الاستراتيجية للاجتماع الوزاري الثالث:

تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين البلدين سياسيا واقتصاديا

تأكيد التزام المملكة بأمن الإمدادات النفطية لليابان

تعزيز التعاون في مجال التمويل والاستثمارات والخدمات المالية

إيجاد آلية للتعاون بين الصناديق السيادية السعودية واليابانية لتشجيع الاستثمار في البلدين

جذب الاستثمارات اليابانية للمملكة للإسهام في تطوير القطاع الصناعي

التعاون مع اليابان لتوظيف التكنولوجيا الرقمية بما يخدم »رؤية المملكة 2030«