مكة - القاهرة

وقع انفجار مدوٍ أمس في منصة نفط مشتركة بين قطر وإيران، أدى إلى حرائق في منشآت في حقل «بارس الجنوبي»، وفق وسائل إعلام إيرانية.

وأفادت وكالة «فارس»، نقلا عن هيئة إدارة الأزمة في منطقة عسلوية، بأن الحريق وقع في المنصة رقم 9، وأن تسربا للغاز في منصة بحرية بحقل بارس الجنوبي الغازي الإيراني المشترك مع قطر والواقع بالخليج كان وراء اندلاع الحريق.

وقال مدير الهيئة بهرام دشتي نجاد لوكالة «فارس» إن الحريق اندلع عصر أمس في المنصة 9 في حقل بارس الجنوبي مشيرا إلى أنه تمت السيطرة على 90% من الحرائق.

وامتد الحريق المستمر إلى المنصات رقم 6 و7 و8 بحقل بارس الجنوبي، أكبر حقل غاز بالعالم، وتم تعليق عمليات استخراج الغاز من هذه المنصة في الدقائق الأولى من الحادث، بحسب «فارس».

وقالت الوكالة إن سفن الإطفاء تعمل على تبريد المنصة تحسبا لحوادث طارئة.