د ب أ - بون

كشفت دراسة حديثة أن مساعدات اللغة الذكية لا تزال تغزو السوق على الرغم من بعض المخاوف المتعلقة بحماية البيانات في ألمانيا.

وأظهرت الدراسة أن 32 % من المواطنين في ألمانيا يستخدمون مساعدات ذكية من شركات أبل وقوقل وأمازون. وأوضح مصرف بوست بنك أن هذه النسبة تزيد على ما رصد في العام الماضي بنسبة 12 نقطة مئوية.

وجاء في الدراسة أن 48 % ممن تقل أعمارهم عن 40 عاما يتحدثون باستخدام تطبيقات مثل «سيري» الخاص بأجهزة أبل أو مساعد قوقل الذكي.

يشار إلى أنه تم إجراء هذه الدراسة على مدار فبراير ومارس الماضيين، وشملت 3126 شخصا في ألمانيا.