فيصل السلمي - مكة المكرمة

فيما تتجه وزارة الحج والعمرة لتخصيص 500 مقعد لأطفال الحجاج في الروضات والحضانات الموسمية، وذلك بالتعاون مع تعليم منطقة مكة المكرمة والمجلس التنسيقي لشركات حجاج الداخل خلال موسم حج هذا العام 1440، استحدثت الوزارة معيارا جديدا بمسمى مشاركة المنشأة في برنامج الحضانات الموسمية، وخصصت له نقطتين في معيار التقييم الرسمي لشركات حجاج الداخل، وذلك لتشجيع الإقبال على الروضات التي شهدت ضعفا في الإقبال خلال الموسم الماضي، بحسب معلومات حصلت عليها الصحيفة.

وأشارت إلى أن العدد هو نفسه الذي حدد لمقاعد الحضانات الموسمية خلال موسم حج العام الماضي، حيث لم يتجاوز حجز المقاعد التي خصصت في الموسم الماضي 90 مقعدا من إجمالي العدد المعلن عنه، وأرجعت تواضع الإقبال على الحضانات الموسمية خلال حج العام الماضي إلى الأسعار التي تصل إلى 3000 ريال للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، و2500 ريال للأطفال الآخرين، إضافة إلى تكلفة نقل الأطفال التي تتحملها شركات ومؤسسات حجاج الداخل من خلال النقل البري أو الجوي من مدينة الحاج إلى مكة المكرمة.

ولفتت إلى أن الوزارة عمدت لتحريك ملف الحضانات الموسمية ودفع شركات ومؤسسات حجاج الداخل للإقبال عليها باستحداث معيار جديد بمسمى مشاركة المنشأة في برنامج الحضانات الموسمية.

من أسباب تراجع الإقبال:

  • ارتفاع الأسعار
  • تكلفة نقل الأطفال