تنطلق فعاليات النسخة الـ22 من بطولة كأس العالم للشباب في بولندا اليوم بمشاركة 24 منتخبا من بينهم المنتخبان السعودي والقطري اللذان يرفعان الراية العربية في هذه النسخة من المونديال.

ويلتقي ضمن المجموعة الأولى المنتخب البولندي بنظيره الكولومبي في مباراة الافتتاح الرسمي، والتي تسبقها المباراة بين منتخبي تاهيتي والسنغال، فيما يلتقي ضمن المجموعة الثانية المنتخب المكسيكي بنظيره الإيطالي، والياباني مع الإكوادوري.

وتستضيف بولندا البطولة حتى الـ15 من يونيو بمشاركة منتخبات من 6 اتحادات قارية، فيما تقام المباريات في 6 استادات بست مدن هي جدينيا وبييلسكو بياوا وبيدجوشت وووتش ولوبلين وتيخي.

وتتوجه أنظار مئات الملايين من مشجعي كرة القدم في العالم، وكذلك معظم المدربين صوب الملاعب البولندية للتعرف على نجوم المستقبل واقتناص الفرصة للحصول على مواهب جديدة لدعم عدد من الأندية في أوروبا وخارجها.

وأوقعت قرعة هذه النسخة المنتخب السعودي في مواجهة مثيرة مع المنتخب الفرنسي في افتتاح مسيرة الفريق بالبطولة، وذلك ضمن منافسات المجموعة الخامسة التي تضم معهما منتخبي مالي وبنما.

وسبق للمنتخب الفرنسي الفوز بلقب البطولة في 2013 رغم أنه يشارك في البطولة هذه المرة للمرة السابعة فقط، فيما يخوض الأخضر السعودي البطولة للمرة التاسعة في تاريخه.

كما أوقعت القرعة المنتخب القطري في المجموعة الرابعة مع منتخبات نيجيريا وأوكرانيا والولايات المتحدة ليستهل الفريق مسيرته في البطولة بمواجهة نظيره النيجيري.

وأسفرت القرعة أيضا عن وقوع منتخبات بولندا صاحب الأرض مع منتخبات كولومبيا وتاهيتي والسنغال في المجموعة الأولى، حيث يستهل المنتخب البولندي مسيرته في البطولة اليوم بمواجهة مثيرة مع نظيره الكولومبي في مباراة الافتتاح الرسمي، والتي تسبقها المباراة بين منتخبي تاهيتي والسنغال.

وتبدو المجموعة الثانية من أقوى المجموعات في البطولة، حيث تضم منتخبات المكسيك وإيطاليا واليابان والإكوادور وينتظر أن تتسم هذه المجموعة بالأداء الوفير نظرا لتمتع معظم منتخباتها باللياقة البدنية العالية.

وتضم المجموعة الثالثة منتخبات هندوراس ونيوزيلندا وأوروجواي والنرويج، فيما تضم المجموعة السادسة القوية للغاية كلا من منتخبات البرتغال وكوريا الجنوبية والأرجنتين وجنوب أفريقيا.

ويستحوذ المنتخب الأرجنتيني على الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب برصيد 6 ألقاب، كما سبق للمنتخب البرتغالي الفوز باللقب في 1989 و1991 لتكون المجموعة السادسة هي أقوى المجموعات في الدور الأول للنسخة الحالية من البطولة.

وتقام منافسات الدور الأول بنظام دوري من دور واحد بين المنتخبات الأربعة في كل مجموعة على أن يتأهل في نهاية هذا الدور صاحبا المركزين الأول والثاني في كل مجموعة إلى الدور الثاني (دور الستة عشر) وينضم إليهم في هذا الدور أفضل 4 منتخبات من بين المنتخبات الستة التي تحتل المركز الثالث في المجموعات الست.

ويغيب عن هذه النسخة من البطولة منتخبا إنجلترا وفنزويلا اللذان خاضا المباراة النهائية للنسخة الماضية عام 2017 في كوريا الجنوبية والتي توج فيها المنتخب الإنجليزي باللقب إثر فوزه 1-0 في النهائي على فنزويلا.

كما تفتقد هذه النسخة أحد أهم المنتخبات في تاريخ البطولة وهو المنتخب البرازيلي الذي يغيب عن البطولة للنسخة الثانية على التوالي رغم فوزه باللقب 5 مرات سابقة ورغم وجود عدد من المواهب البرازيلية الشابة التي تسطع في الدوري المحلي وفي الأندية الأوروبية حاليا.