مكة - جدة

شهدت الأيام الماضية انطلاق مبادرة عطاء كريم خلال الشهر الفضيل وضمن فعالية "موسم رمضان"، والتي تهدف إلى تفعيل طاقات المجتمع في أعمال الخير المختلفة من خلال فرص محددة ومحفّزة لصناعة الأثر الإيجابي في حياة الآخرين، كما ستقوم هذه المبادرة بإبراز الجانب الإنساني في مجتمعنا خلال شهر رمضان، ونشر الصورة الإيجابية عن المجتمع المحلي؛ لتجسّد بذلك الروح السامية والمعاني النبيلة التي يحيا بها مجتمعنا.

توفر مبادرة عطاء كريم 5 فرص للعطاء ولصناعة الأثر الإيجابي في المجتمع، وتُشكّل هذه الفرص عامل جذب لكافة أفراد المجتمع للمشاركة في تحقيق أهداف المبادرة في مناطقهم المختلفة.

تتضمن الخمس مبادرات توفير كسوة العيد للعوائل من ذوي الدخل المحدود، وإزالة المخلّفات والنفايات من عدة مواقع، وتوزيع السِّلال الغذائية للمحتاجين، و التبرع بالدم، وأخيراً توفير فيديوهات تعليمية مجانية من قِبل الجمهور في مختلف المجالات.

وتسعى المبادرة إلى تسليط الضوء على الأثر الاجتماعي والإيجابي، وإبراز المعاني والقيم الإنسانية النبيلة خلال الشهر الفضيل، وترويجها للمجتمع من خلال توفير فرص محفزة تمكّن المجتمع من ممارسة أعمال الخير خلال الشهر الكريم، وأيضاً من خلال تحفيزهم على الاستفادة من الأوقات والمهارات والمعارف غير المستغلّة في المجتمع السعودي خلال موسم رمضان.

تم فتح باب المشاركات في عطاء كريم من اليوم الخامس من رمضان عن طريق الموقع الإلكتروني للمبادرة ataakareem.com، وسيستمر باب المشاركات مفتوحاً حتى نهاية شهر رمضان الكريم لكل من أراد المشاركة في العطاء.