',
الرأي
الثلاثاء 8 رمضان 1440 - 14 مايو 2019
حساسية الغذاء في رمضان!

كثير من مكونات الأطعمة الشائعة في رمضان تحتوي على واحد أو أكثر من مسببات الحساسية الغذائية (السمبوسة باللحم المفروم والبيض، الكنافة بالمكسرات، دقيق القمح،...إلخ)، وتسمى هذه المكونات مثيرات الحساسية.

ما هي مثيرات الحساسية؟

هي مكونات لبعض المواد الغذائية التي يمكن أن تتسبب في آثار صحية ضارة لبعض الأفراد الحساسين لهذه المكونات. حسب منظمة الصحة العالمية (WHO)، هناك أكثر من 160 نوعا من الغذاء تسبب الحساسية، ولكن الأطعمة الأكثر شيوعا ثمانية، وتمثل 90% من الأغذية المسببة للحساسية في أمريكا، وغالبا ما يطلق عليها مسمى «الثمانية الكبار»، وتشمل:

1 - الحليب 2 - البيض

3 - السمك 4 - القشريات البحرية والمحار (الجمبري، اللوبستر،...)

5 - المكسرات (اللوز، والجوز، الفستق،...) 6 - الفول السوداني

7 - القمح 8 - فول الصويا

ما هي الحساسية الغذائية؟

الحساسية الغذائية عبارة عن خلل في عمل الجهاز المناعي يجعله غير قادر على التعرف على بعض بروتينات الغذاء، مما يؤدي إلى اعتبارها أجساما دخيلة ويقوم بمهاجمتها. تتراوح أعراض الحساسية الغذائية ما بين الخفيفة جدا والحادة التي يمكن أن تهدد حياة الشخص المصاب بها. لا يوجد علاج للحساسية الغذائية عدا التعرف المبكر عليها والتجنب الصارم لمثيراتها لمنع عواقبها الصحية الخطيرة. ومن الأعراض الشائعة للحساسية الغذائية وجود حكة أو طفح جلدي، تورم الشفتين أو الوجه أو اللسان والحلق أو أجزاء أخرى من الجسم، ألم البطن، الإسهال أو القيء. وفي بعض الحالات الحادة يحدث ما يسمى بـ «صدمة الحساسية» وتتميز أعراضها بتورم في مجاري الهواء، مما يسبب صعوبة شديدة في التنفس، وانخفاضا سريعا في ضغط الدم وعدم انتظام في النبض وفقدان الوعي.

ما هو الاتصال المتبادل (Cross-Contact )؟

وما هي خطورته على الحساسية الغذائية؟

هذه النقطة لا تؤخذ في كثير من الأحيان في اعتبار المصابين بالحساسية أو الأشخاص الذين يحضرون الطعام لهم. الاتصال المتبادل يحصل في الغالب عند ملامسة الجسم لطعام به عنصر مثير للحساسية أو عندما يتم تحضير الطعام في مكان تم فيه تحضير أحد مثيرات الحساسية مثل استخدام لوح التقطيع نفسه أو السكين أو الطبق الذي استخدم من قبل لطعام آخر به أحد مثيرات الحساسية. على الرغم من أن الكمية المتبادلة تكون قليلة جدا إلا أنها قد تسبب رد فعل تحسسيا شديدا للأشخاص ذوي الحساسية العالية.

كيف نعرف إذا كان الغذاء الجاهز يحتوي على أحد مثيرات الحساسية؟

في العادة البطاقة الغذائية للأطعمة الجاهزة تكتب عليها أسماء جميع المواد الرئيسية المسببة للحساسية الغذائية التي تم استخدامها في المنتج، ويتم ذلك بطريقتين:

1 - يكتب اسم المادة الغذائية المسببة للحساسية بين قوسين بعد اسم المادة الغذائية المدرجة في قائمة المكونات مثلا: مادة الليسيثين يُكتب بعدها (فول الصويا) «lecithin (soy)»، إذا كان الطحين أحد المكونات يُكتب بعدها (القمح)

«flour (wheat)»، إذا استُخدم مصل اللبن يُكتب بعده (الحليب) «whey (milk)»

.. وهكذا.

2 - يكتب اسم المادة الغذائية المسببة للحساسية بعد أو بجوار قائمة المكونات في عبارة مستقلة، على سبيل المثال «يحتوي المنتج على الحليب والقمح، وفول الصويا».

معلومة أخيرة: هل الجميع معرض للحساسية؟ نعم، حساسية الطعام يمكن أن تتطور في أي وقت خلال الحياة. وتناولنا لبعض الأطعمة خلال حياتنا لا يعني أنه لن تكون لدينا حساسية من هذا الطعام أبدا، وهذه المعلومة هامة جدا للوالدين عند التعامل مع أطفالهم، حيث إن الحساسية يمكن أن تتطور لديهم في أي مرحلة.

دمتم بصحة وعافية.

@nmma3


أضف تعليقاً