مكة - مكة المكرمة

تشارك السعودية في معرض سوق السفر العربي في دبي في نسخته الـ26، خلال الفترة من 28 أبريل وحتى الأول من مايو 2019، بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ويضم جناح المملكة أكثر من 60 جهة مرتبطة بقطاع السياحة، ومن أبرزها المشاريع السياحية الكبرى التي أعلنتها المملكة أخيرا، وهي نيوم والبحر الأحمر وأمالا وبوابة مدينة الدرعية والهيئة العامة للطيران المدني ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية، كما تشارك الفنادق السعودية وشركات الطيران ووكالات السفر ومنظمو الرحلات، ويحتوى جناح المملكة على عروض تقنية وأفلام للمشاريع السياحية الكبرى والمواقع السعودية المسجلة بقائمة اليونسكو العالمية.

وتهدف مشاركة المملكة التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني لتعريف المختصين بقطاع السفر والسياحة العربي والعالمي بالخطوات التطويرية التي تشهدها صناعة السياحة السعودية والمشاريع الكبرى في الوقت الراهن، بدعم كبير من قيادة المملكة، وتنفيذ رؤيتها الوطنية الشاملة، نحو الاهتمام بهذه الصناعة التي تعتمد عليها دول العالم في تعزيز مواردها.

ويستفاد من الملتقى الاطلاع على التجارب الدولية المتقدمة بالقطاع السياحي، والنظر في محاكاة المتميز منها، وفق ما يلائم السوق السعودي، إذ يعد هذا المعرض السنوي من أهم التجمعات الدولية المتخصصة بالشأن السياحي من خلال الحضور الكثيف لفعالياته ومتابعة الجديد فيه عبر حضور 90 دولة من حول العالم.

ويمثل المعرض فرصة سنوية للتعريف بالمنتجات والخدمات والوجهات السياحية بالمملكة والفرص الاستثمارية المتاحة، ويسهم في الوقت نفسه، في بناء علاقات مثمرة بين الشركات السياحية الوطنية ونظيراتها الدولية.

ويعد ملتقى سوق السفر العربي حدثا عالميا لقطاع السفر بمنطقة الشرق الأوسط، ويقام سنويا على مدى أربعة أيام، ويستضيف المعرض أكثر من 40 ألف زائر من المتخصصين بقطاع السفر والمسؤولين الحكوميين وممثلي وسائل الإعلام الدولية بهدف التواصل واكتشاف أحدث اتجاهات قطاع السياحة.

ماذا تتضمن المشاركة؟

  • مبادرة المواسم السعودية وتضم 11 موسما تغطي معظم مناطق المملكة
  • المقومات الحضارية والطبيعية والاستثمارية التي تنفرد بها المملكة
  • تسويق المملكة كوجهة سياحية منافسة
  • طرح الفرص الاستثمارية بالمجالات السياحية والتراثية للمستثمرين ورجال الأعمال
  • تعريف الشركات الاستثمارية العالمية بمشاريع الوجهات السياحية بمناطق المملكة
  • تشجيع الشركات السعودية للوصول إلى أسواق عربية ودولية