د ب أ _مدريد

كشفت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن نادي ليفربول الإنجليزي أدرج بندا سريا في عقد بيعه للاعب البرازيلي فليبي كوتينيو لصالح برشلونة الإسباني نص فيه على أن يدفع النادي الكتالوني 100 مليون يورو إضافية له إذا ما أراد الحصول على خدمات أحد لاعبيه في المستقبل.

يذكر أن كوتينيو انتقل الموسم الماضي إلى برشلونة مقابل 160 مليون يورو، وهي الصفقة التي انهالت بسببها الانتقادات على مدرب ليفربول، الألماني يورجن كلوب، حيث إنه لم يبد اعتراضا على رحيل النجم البرازيلي.

وأوضحت ديلي ميل أن الشرط السري المذكور سيضاعف من قيمة نجم ليفربول، الهولندي فيرجيل فان ديك، الذي يرغب برشلونة في ضمه لصفوفه.

وتبلغ القيمة السوقية للاعب الهولندي، طبقا لما أفادت به الصحيفة البريطانية، 120 مليون يورو، ولكنها ستزيد إلى 220 مليون يورو إذا ما انتقل إلى برشلونة، طبقا للبند المذكور.

ومن جانبها أكدت صحيفة «أ س» الإسبانية أن هذا البند يعد مستغربا وغير مألوف، خاصة وأن إنجلترا لا تدرج في عقود اللاعبين المحترفين بها بنودا خاصة بالشرط الجزائي.

ولكن الصحيفة الإسبانية ألمحت في الوقت نفسه إلى أن هذا الشرط سينأى ببرشلونة عن الدخول في صراعات مع أندية أخرى ترغب في التعاقد مع لاعبين من ليفربول

وذكرت «ديلي ميل» أن مدة سريان هذا البند محدودة، حيث ينتهي العمل به في عام 2020، طبقا للاتفاق الذي أبرمه الناديان الإنجليزي والإسباني.

وترى صحيفة «أ س» أن برشلونة لن يقدم على التفاوض مع أي لاعب آخر في ليفربول قبل انتهاء مدة سريان بند الـ100 مليون يورو، بعد أن كان يتطلع إلى الحصول على خدمات أحد نجوم الفريق الإنجليزي، وعلى رأسهم محمد صلاح وساديو ماني وروبرت فيرمينيو وأليسون بيكر وفيرجيل فان ديك.