مكة - مكة المكرمة

ارتفعت عمليات التوثيق 52% خلال جمادى الآخرة 1440، بعد التحول الرقمي لقطاع التوثيق في وزارة العدل، الذي أغنى المستفيدين عن زيارة كتابات العدل لإصدار الوكالات منخفضة المخاطر.

وبحسب التقرير البياني الشهري لوزارة العدل، شهد جمادى الآخرة إجراء 357 ألف طلب توثيق، مقابل 234 ألف طلب في الشهر نفسه من العام الماضي.

وأوضح التقرير أن طلبات التوثيق للوكالات والإقرارات شكلت 56% من إجمالي عمليات التوثيق، بينما شكلت طلبات التوثيق على العقار 32% منها، وشكلت عقود الشركات وفسخ الوكالات 12%.

واستحوذت مناطق الرياض ومكة المكرمة والمنطقة الشرقية على 73% من طلبات التوثيق المنجزة، فيما تراوح عدد طلبات التوثيق الشهرية لفترة 12 شهرا في جميع مناطق المملكة بين 148 ألفا و357 ألف طلب توثيقي.

وأطلقت وزارة العدل أخيرا تطبيق الموثق للهواتف الذكية لنظامي android و IOS ، وذلك ضمن خدمة الموثق الالكترونية التي تتيح للأفراد والمؤسسات والشركات إصدار الوكالات أو فسخها وتوثيق عقود الشركات، إضافة إلى توثيق الإفراغات العقارية في أي وقت، سواء أثناء أوقات الدوام الرسمي أو خارجه عبر الموثقين المرخصين من وزارة العدل الموجودين في جميع أنحاء المملكة.

ويتيح التطبيق للأفراد والمنشآت التجارية إنجاز العديد من خدمات كتابة العدل دون الحاجة لزيارتها، تسهيلا على المستفيدين، ودعما لقطاع التوثيق، عبر تقديم طلب الخدمة واستقبال العروض من الموثقين المتاحين في التطبيق في أي وقت وأي مكان، ما يوفر عليهم الوقت والجهد.

عمليات التوثيق

357 ألف طلب توثيق في جمادى الآخرة 1440

234 ألف طلب توثيق في جمادى الآخرة 1439

معدل الزيادة 52%

أنواع التوثيق

طلبات التوثيق للوكالات والإقرارات 56%

طلبات التوثيق على العقار 32%

عقود الشركات وفسخ الوكالات 12%