بهدف إجراء الأبحاث العلمية المشتركة والدراسات التطبيقية والميدانية في مجال تأصيل منهج الاعتدال والوسطية وتنمية الوعي الفكري والتحصين من التطرف والغلو بكل أشكاله توقع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الأحد المقبل، مذكرة تعاون مع جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في معهد الأمير خالد الفيصل للاعتدال بعنوان «اعتدال»، وذلك في إطار تعزيز منهج هذه البلاد المباركة القائم على الوسطية والاعتدال، وإيصال رسالة الحرمين الشريفين في دعم كل مجال يخدم الحرمين الشريفين وقاصديهما، علاوة على تحقيق التعاون والتكامل بما يفيد المجتمع، ونشر وترسيخ أهداف كل من الطرفين إلى جانب بناء تعاون مشترك مثمر والإسهام في جهود وقاية المجتمع من الأفكار المنحرفة وترسيخ منهج الوسطية والاعتدال وتعميق الانتماء الوطني.

كما تهدف المذكرة إلى تبادل الزيارات بين منسوبيهم من الباحثين والمختصين وفق التعليمات والضوابط للتشاور مع بعضهم البعض وتبادل الخبرات والمعلومات بين الطرفين حول الملتقيات والمؤتمرات التي تعنى بشأن منهج الاعتدال والوسطية وتنمية الوعي الفكري والتحصين من التطرف والغلو بكل أشكاله، علاوة على تنفيذ عدد من البرامج التدريبية وحلقات النقاش المشتركة والمختصة في الاعتدال والوعي الفكري والتحصين من التطرف، بالإضافة إلى تقديم برامج تقنية لنشر الوعي الفكري والاعتدال.

من جهة ثانية، نفذت الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد «خلال موسم العمرة لهذا العام 1440هـ» مجموعة من البرامج والأنشطة الدعوية، بهدف توعية المعتمرين.

جاء ذلك في تقرير أصدرته الأمانة عن أعمالها وبرامجها الدعوية التي نفذتها خلال الفترة من الـ13 وحتى الـ25 من جمادى الآخرة الماضي.

عن البرامج والأنشطة لتوعية المعتمرين

  • 46 داعية في مكة والمدينة بإجمالي 2496 ساعة عمل
  • 11 مترجما، بإجمالي 588 ساعة عمل
  • 4,030 مكالمة وردت عبر الاتصال بالهاتف المجاني
  • 149 جولة ميدانية للدعاة على مواقع العمل في مكة والمدينة
  • 209,840 كتابا إرشاديا باللغة العربية وزعت على المعتمرين والزوار
  • 34,268 كتابا إرشاديا بلغات غير العربية وزعت على المعتمرين