د ب أ - واشنطن

أمر قاض أمريكي الممثل كيفن سبيسي بالابتعاد عن شخص اتهمه بالتحرش به عندما كان في الـ 18 من عمره أثناء عمله في أحد المطاعم عام 2016. وظهر سبيسي في المحكمة في جزيرة نانتوكيت قبالة ولاية ماساشوسيتس للمثول أمام المحكمة بسبب الاتهامات بالاعتداء الفاضح والضرب. ورفض القاضي طلب سبيسي الإعفاء من المثول أمام المحكمة، لاعتقاده أن وجوده سوف «يعظم الدعاية السلبية الناتجة بالفعل» عن هذه القضية.

وأومأ سبيسي بصمت وهو يستمع إلى القاضي أثناء مناقشة المحامين وممثلي الادعاء. وأذيعت جلسة الاستماع التي استمرت لأقل من 10 دقائق على الهواء مباشرة.

وأمر القاضي توماس باريت الممثل بعدم الاتصال المباشر أو غير المباشر بمتهمه وحدد جلسة الاستماع المقبلة في 4 مارس.

يشار إلى أن مذيعة الأخبار التلفزيونية السابقة هيذر أونرو قالت خلال مؤتمر صحفي في نوفمبر 2017 إن سبيسي اعتدى جنسيا على ابنها الذي كان يبلغ من العمر آنذاك 18 عاما في مطعم نانتوكيت عام 2016 بعدما اشترى له مشروبا كحوليا رغم أنه كان دون 21 عاما، وهي السن القانونية لتناول الكحوليات في الولاية.