مكة _ الرياض

أكدت قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن أن التحالف يخوض حربا مع التنظيمات الإرهابية في اليمن كتنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتنظيم داعش الإرهابي والميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران التي تجمعها الأيديولوجيا المتطرفة وعدم التعايش مع الآخر.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي إن التحالف نفذ ولا يزال عمليات مشتركة مع الأشقاء والأصدقاء لتفكيك قدرات هذه التنظيمات من خلال العمليات الجوية - البحرية، وعمليات القوات الخاصة المشتركة، ضمن جهود التعاون الدولي للقضاء على الإرهاب والحفاظ على الأمن العالمي.

وأضاف «تابعنا ما نشرته وكالة إسوشيتد برس بعنوان حرب اليمن تربط الولايات المتحدة، الحلفاء والقاعدة، وإن ما تم سرده من روايات واستنتاجات خاطئة، وتعبر عن الرأي الشخصي للكاتبة ولا تستند على أدلة أو حقائق مقنعة، وكان الأولى بالكاتبة تحري الدقة والمصداقية والمعايير المهنية بالتواصل مع قيادة القوات المشتركة للتحالف لاستيضاح جهود التحالف في محاربة الإرهاب وتزويدها بالمعلومات التفصيلية في هذا الجانب، مع العلم أن قناة التواصل مع الكاتبة وغيرها من الإعلاميين مفتوحة».

واختتم المالكي تصريحه بالتأكيد أن التحالف مستمر في جهوده وعملياته لمحاربة التنظيمات الإرهابية في اليمن ضمن الجهود الدولية للقضاء على الإرهاب حول العالم، وسيستمر التعاون مع الأشقاء والأصدقاء والمجتمع الدولي في تبادل المعلومات وتنفيذ العمليات المشتركة بالداخل اليمني لمحاربة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، تنظيم داعش الإرهابي والميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران.