X

إذاعة الرياض.. صوت السعودية إلى العالم منذ 50 عاما

حملت إذاعة الرياض رسالتها منذ 50 عاماً، لنشر صوت الجزيرة العربية إلى كل العالم، وقدمت إذاعة الرياض أثناء عمرها الطويل كثيرا من البرامج الإثرائية والثقافية إلى سامعي الصوت الإذاعي في كل أنحاء العالم العربي

حملت إذاعة الرياض رسالتها منذ 50 عاماً، لنشر صوت الجزيرة العربية إلى كل العالم، وقدمت إذاعة الرياض أثناء عمرها الطويل كثيرا من البرامج الإثرائية والثقافية إلى سامعي الصوت الإذاعي في كل أنحاء العالم العربي

الخميس - 13 فبراير 2014

Thu - 13 Feb 2014



حملت إذاعة الرياض رسالتها منذ 50 عاماً، لنشر صوت الجزيرة العربية إلى كل العالم، وقدمت إذاعة الرياض أثناء عمرها الطويل كثيرا من البرامج الإثرائية والثقافية إلى سامعي الصوت الإذاعي في كل أنحاء العالم العربي

وبعد خمس سنوات من بدء نتاج الإذاعة انطلق البرنامج الثقافي الأسبوعي «افتحوا النوافذ للشمس» الذي قدمه الإعلامي ماجد الشبل، واستمر البرنامج الثقافي المنوع لفترة من الزمن

وممن جاء صوته عبر الأثير إلى المستمعين المذيع المصري الراحل عبدالملك عبدالرحيم، الذي عمل سنوات طويلة في الإذاعة حتى قبيل وفاته بسنين قليلة، وكان هو المدرب لكثير من المواهب

وقدم عبدالرحيم عبر تاريخه الطويل في الإذاعة برامج إذاعية كثيرة منها «السهرة الثقافية» الذي يقدم بشكل أسبوعي، واستمر معه هذا البرنامج حتى قُبيل وفاته، وكذلك قدم ندوة أسبوعية مهتمة بالتراث والثقافة، حملت اسم «قضايا وآراء»، وكان يهتم بالنقاش في كل القضايا الفكرية والعنونة بين الفكر والرأي واستمر البرنامج فترة

وقدمت الإذاعة كثيرا من الأسماء التي أصبحت أعلاما في أماكن أخرى، وكانت هي التي أبرزتهم في الفترة الأولى منهم الأديب والشاعر عبدالله الزيد، الذي قدم في الإذاعة عام 1976 البرنامج اليومي «ورقة من التقويم»، واستمر بعدها فترة طويلة مذيعا في الإذاعة، ومقدما لكثير من برامجها

ومع انشغال الإذاعة بهاجس الأداء النهضوي، وإيصال الصوت السعودي إلى كل العالم، فإنها لم تكن بمنأى عن النشاط المنبري في أروقة الجامعات السعودية، وما تحفل به من حراك علمي وبحثي، عبر نخبة من الأكاديميين الذي يحملون في طيات العمل الجامعي أسلوب البحث والمناقشة، فقد قدم المذيع محمد نهار القحطاني، برنامجا «في إدارة البحث العلمي» قدم فيه نحو 700 حلقة، طاف فيها على الجامعات السعودية في كل مناطق المملكة

وكتب الأديب والشاعر خليل الفزيع للإذاعة برنامج «عالم الأدب» الذي بدأ 1985، وقدم البرنامج محمد نهار القحطاني، وأخرجه سعيد الثبيتي، واستمر البرنامج فترة طويلة كان حديث الأدباء والمهتمين، خصوصا أثناء تلك الفترة في منتصف الثمانينات، وما حملته من صراعات بين الحداثة والإسلاموية

ومن الأسماء اللامعة التي قدمتها الإذاعة رئيس مركز الملك عبدالله للغة العربية الدكتور عبدالله الوشمي الذي قدم في الإذاعة فترة طويلة برنامج «المنتدى الثقافي» الذي دار فيه على كل مناطق المملكة، وبعده استكمل الحراك فيه الدكتور صالح المحمود الذي استمر في هذا البرنامج مع الأديب الشاب مفرح الشقيقي

وكان لإذاعة الرياض موعد مع الأندية الأدبية، إذ قدم فيها مدير أدبي الرياض عبدالله الحيدري برنامج «أسئلة في اللغة والأدب»، والذي ابتدأ مطلع الألفية