واس - المدينة المنورة

أكد أمير منطقة المدينة المنورة فيصل بن سلمان أن مسجد قباء يحظى بعناية واهتمام من حكومة خادم الحرمين الشريفين، منوها بمكانة المسجد كأحد المساجد الإسلامية التاريخية المرتبطة بالسيرة النبوية الشريفة، إذ يعد مسجد قباء من أكبر مساجد المدينة بعد المسجد النبوي الشريف، ومقصدا لزوار وسكان مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم.

جاء ذلك خلال تفقده الاستعدادات والخدمات المقدمة لزوار مسجد قباء بالمدينة المنورة خلال شهر رمضان.

وقدم مدير فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة المدينة المنورة فهد التويجري شرحا عن الاستعدادات والخدمات المقدمة في مسجد قباء.

وحث أمير المنطقة على الاستمرار والتطوير والاهتمام بما يحقق تقديم أفضل الخدمات لزوار مدينة المصطفى عليه الصلاة والسلام.