واس _ الرياض

كشف رئيس الاتحاد السعودي للياقة البدنية والصحة الأمير خالد بن الوليد أن الاتحاد يسعى لأن تكون السعودية الأولى إقليميا في اللياقة والصحة بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030.

جاء ذلك خلال ورشة العمل الأولى التي عقدها الاتحاد أمس في الرياض برئاسة الأمير خالد بن الوليد وحضور عدد من أصحاب الصالات الرياضية.

وقال الأمير خالد بن الوليد إن مهمة بناء قطاع اللياقة البدنية والصحة ضخمة ولكنها ليست مستحيلة في ظل دعم خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الذي أسهم في تحقيق الهيئة العامة للرياضة هدفا مرحليا من أهداف عام 2020، وهو رفع نسبة الممارسة المجتمعية للرياضة، مشددا على أن تأسيس اتحاد اللياقة البدنية والصحة يعد اعترافا بالدور الرئيس الذي تلعبه قطاعات اللياقة والصحة في تعزيز صحة ونشاط السكان في المملكة.