واس - عدن

دعا وزير الإدارة المحلية اليمني، رئيس اللجنة العليا عبدالرقيب فتح، منظمة اليونيسف ‏والمنظمات الدولية المهتمة بالطفولة إلى وضع خطط وبرامج عملية واضحة لمواجهة ‏المشاكل التي تواجه الأطفال في بلاده، بمراحلها المختلفة واحتياجاتها المتعددة الغذائية ‏والصحية والتعليمية والحماية.‏

وطالب فتح في تصريح بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، المنظمات الانتقال من التشخيص ‏للمعاناة الإنسانية ومعاناة الأطفال إلى مرحلة المعالجة الشاملة، والاستفادة المثلى من ‏المخصصات المالية المرصودة والمستلمة من قبل تلك المنظمات لبرامج الأطفال، والتنسيق مع ‏الحكومة اليمنية في تنفيذ المشاريع.‏

وأشار المسؤول اليمني إلى أن 25 % من الأطفال في سن التعليم هم خارج مقاعد ‏الدراسة، الأمر الذي يتطلب من كل المنظمات الدولية الإسراع في إنقاذ الأطفال، والعمل على ‏إعداد برامج عاجلة كفيلة بإعادتهم إلى المدارس، وبرامج حماية من الأخطار والتجنيد من قبل ‏الميليشيات الانقلابية.‏