مكة - مكة المكرمة

ألقى باحثون وخبراء بجامعة تافتس الأمريكية محاضرة ثرية حول المخطوطات الأرمينية وكيفية المحافظة عليها.

وجاءت المحاضرة ضمن حفل إحياء ذكرى مأساة الإبادة الجماعية للأرمن بالتعاون مع الرابطة الوطنية للدراسات والأبحاث الأرمينية.

وحملت المحاضرة عنوان «القطع والحرق: كيف نجت مخطوطتان من ماض عنيف»، وفقا لصحيفة Armenian Mirror-Spectator، حيث ناقشت المحاضرة بشكل رئيس الضرر الكبير الذي تعرضت له مخطوطة السنكسار ومخطوطة هوتون السريانية، إذ تحمل المخطوطتان آثارا لاختراق بالسيف، واحتراق بالرصاص وفقدانها لعدد من صفحاتها، وكذلك بعض البقع الدموية.

كما قدم الباحثون شرحا ووصفا للمخطوطات الأرمينية ومدى تأثرها بتغيرات درجة الحرارة والرطوبة.

وذكروا بأن المخطوطات الأرمينية تحتوي على «الكولوفون» وهي نقوش تحمل معلومات حول المخطوطة يضعها الكاتب مثل موقع وتاريخ الانتهاء من كتابتها وأسماء المساهمين في إنتاجها وغير ذلك.