واس - الكويت

أعرب أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح عن شكره وتقديره لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على الحفاوة، وكرم الضيافة اللذين حظي بهما، والوفد المرافق له خلال زيارته إلى المملكة لترؤس وفد الكويت في أعمال القمة التاسعة والعشرين لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة.

جاء ذلك في برقية بعثها أمير دولة الكويت لأخيه خادم الحرمين الشريفين، مشيدا بما توصلت إليه هذه القمة من قرارات بناءة، من شأنها تعزيز العمل العربي المشترك، وخدمة القضايا العادلة للأمة العربية، والإسهام في تحقيق الأهداف والتطلعات المنشودة للدول العربية.

كما أعرب الشيخ صباح الأحمد الصباح عن سروره لحضور الحفل الختامي، والعروض العسكرية المصاحبة للتمرين المشترك (درع الخليج المشترك 1)، سائلا المولى تعالى أن يديم على خادم الحرمين الشريفين موفور الصحة والعافية، وأن يحقق للمملكة العربية السعودية وشعبها المزيد من التقدم والنماء والازدهار في ظل قيادته الحكيمة.