واس - رام الله

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات إن القمة العربية الـ 29 " قمة القدس" التي عقدت في مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية، تبنت بالكامل كافة المقترحات الفلسطينية واعتمدتها في قراراتها، وأبرزها اعتماد الرؤية السياسية التي طرحها الرئيس محمود عباس أمام مجلس الأمن في فبراير الماضي.

وأوضح عريقات في تصريحات إذاعية، أن القمة العربية التي عقدت في مدينة الظهران في المملكة كانت قمة فلسطينية بامتياز.

وبين أن القادة العرب أدانوا إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، وأكدوا الحق الفلسطيني الثابت في القدس عاصمة لدولة فلسطين.

وأشار عريقات إلى أن اللجنة الوزارية العربية ستواصل عملها في محاولة لثني دولتي غواتيمالا وهندوراس عن الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال عبر مخاطبة الاتحاد الأفريقي، لافتا الانتباه إلى أن هناك تحركات في مجلس الأمن برئاسة السويد بدأت من أجل تعزيز مكانة دولة فلسطين في الأمم المتحدة.