د ب أ - برشلونة

يستضيف برشلونة الإسباني، تشيلسي الإنجليزي اليوم في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، وسط حالة من الشعور بأن الصفقة الكبرى باتت تؤتي ثمارها.

وانتقل الجناح الفرنسي الصاعد عثمان ديمبلي إلى برشلونة قادما من بوروسيا دورتموند الألماني مقابل 105 ملايين يورو (130 مليون دولار) في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، ولكن الإصابة أبعدته لنحو ثلاثة أشهر، وعندما بدأ يشارك غلب عليه التوتر وظهر بعيدا عن مستواه.

وكتبت صحيفة «ال موندو ديبورتيفو» الكتالونية «ديمبلي بدأ يظهر كديمبلي» بعد أدائه الرائع خلال المباراة أمام ملقة الأحد الماضي والتي انتهت بفوز برشلونة بهدفين دون رد.

وصنع ديمبلي الهدف الأول للويس سواريز وأظهر ليس فقط السرعة التي اعتادت عليها جماهير برشلونة، ولكن أيضا النظرة الخاطفة والقدرة على إمداد زملائه بالتمريرات المتقنة.

ويؤكد استبدال المدير الفني إرنستو فالفيردي للاعب قبل نهاية مباراة ملقة، بأنه سيشارك أمام تشيلسي منذ البداية بعد نهاية مباراة الذهاب بالتعادل بهدف لمثله. وتتوقف مشاركة ديمبلي من عدمها على اللياقة البدنية للقائد اندريس انييستا الذي غاب عن مباراة ملقة للإصابة بتمزق عضلي بسيط.. حتى لو بدأ انييستا مباراة تشيلسي وجلس ديمبلي على مقاعد البدلاء، فإن التقديرات تشير إلى أن ما حدث في مباراة الذهاب لن يتكرر، حيث لن يبقى الجناح الفرنسي احتياطيا طوال المباراة وستتم الاستعانة به في مرحلة معينة من اللقاء. ورغم عدم الاستعانة به في ستامفورد بريدج دافع فالفيردي عن ديمبلي في المؤتمرات الصحفية.