عطية الله السلمي - مكة المكرمة

لجأ معلم بإحدى المدارس المتوسطة في مكة المكرمة للمحكمة الجزائية الاثنين الماضي، مقاضيا طلابا في المدرسة التي يعمل بها، تنمروا عليه بألفاظ بذيئة تصل حد القذف -على حد قوله، مؤكدا تغاضيه عن الإساءات المتكررة من التلاميذ على مدى أسبوعين، واضطر بعدها إلى اللجوء إلى القضاء لرد الاعتبار.

وأكد المعلم لـ«مكة» أن الحادثة وقعت أثناء فترة الانصراف من المدرسة، حيث شهد على ذلك عدد من التلاميذ الذين وثقت إدارة المدرسة شهادتهم في محاضر تثبت الحادثة، وتقدم بعدها بدعوى في المحكمة تسلم خلالها خطابا ومذكرة مراجعة بحق الطلاب أودعها قسم شرطة جرول.

وأبدى المعلم رغبته بالمضي في الدعوى وعدم التنازل رغم المحاولات والتدخلات من أولياء الأمور والزملاء بالمدرسة بالصلح إلا بشرطين.

شرطا التنازل

  • تقديم اعتذار رسمي من التلاميذ
  • نقلهم إلى مدرسة أخرى