د ب أ - بروكسل

كشفت دراسة حديثة نشرت نتائجها أمس أن تزييف شركات السيارات في أوروبا لقيم العوادم كبد الخزانة العامة في دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي خسائر بمليارات اليوروهات.

وأوضحت نتائج الدراسة التي أجريت لمصلحة كتلة حزب الخضر في البرلمان الأوروبي أن الخزانة العامة في ألمانيا وحدها تكبدت في عام 2016 نحو 2ر1 مليار يورو من أموال إيرادات الضرائب على السيارات، وذلك لأن هذه السيارات جرى تقييم ضرائبها بناء على قيم عوادم ثاني أكسيد الكربون التي زيفتها الشركات المصنعة.

وفي سياق متصل فقدت الخزانة العامة في 11 دولة تابعة للاتحاد الأوروبي نحو 3ر11 مليار يورو في 2016 لهذا السبب.

وأوضحت الدراسة أن إجمالي ما تكبدته هذه الدول بسبب التلاعب في قيم عوادم السيارات وصل في الفترة بين 2010 و2016 إلى 46 مليار يورو.