الوليد المهيدب - الرياض

يحتضن ملعب الأمير فيصل بن فهد في الـ08:30م اليوم، لقاء الشباب وضيفه الفيحاء في إطار مواجهات الجولة الـ24 للدوري السعودي للمحترفين.

ويشعل فارق النقطتين فتيل المواجهة التي ينتظر أن تسفر نتيجتها عن اقتراب أحد الفريقين بشكل كبير من المركز الرابع المؤهل لبطولة دوري أبطال آسيا.

ولا يزال الشباب يعيش حالة من عدم الاتزان ويقدم مستويات ونتائج متذبذبة كان آخرها خسارته من النصر في الجولة الماضية 0-1، ويظهر ذلك جليا في إقالة المدير الفني الأورجوياني دانيال كارينيو وتكليف الوطني خالد القروني بالمهمة.

ويقبع الليث في المركز العاشر برصيد 29 نقطة.

في المقابل، يبدو الفيحاء أفضل حالا وأكثر استقرارا بقيادة مدربه جوستافو كوستاس.

كما أن الفيحاء يضم أجانب مؤثرين في مقدمتهم روني فيرنانديز الذي يحتل صدارة ترتيب هدافي الدوري حاليا برصيد 12 هدفا.

ويحتل أبناء المجمعة المركز السابع برصيد 31 نقطة، ويطمحون للمزيد من خلال الجولات المتبقية، علما أن آخر مواجهة خاضها الفريق انتهت بالفوز على مضيفه أحد 3-2.

وكانت مباراة الدور الأول التي جرت بملعب مدينة الملك سلمان الرياضية انتهت بفوز الفيحاء 3-1.