وصل مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي لكرة القدم، البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا أمس إلى أحد مستشفيات البرازيل، حيث يخضع لعملية جراحية إثر إصابة في القدم اليمنى من المتوقع أن تبعده عن الملاعب نحو ثلاثة أشهر.

وخضع نيمار للفحوص اللازمة في مستشفى بمدينة بيلو هوريزونتي البرازيلي تمهيدا للجراحة التي سيجريها طبيب المنتخب البرازيلي رودريجو لاسمار، حسبما ذكرته شبكة «سكاي سبورتس».

وكان نيمار قد تعرض لإصابة في القدم خلال المباراة التي فاز فيها سان جيرمان على مارسيليا 3-0 في 25 فبراير الماضي ضمن منافسات الدوري الفرنسي، وذلك إثر تدخل مع بونا سار، وغادر نيمار الملعب محمولا على محفة طبية.

وتأكد غياب نيمار (26 عاما) عن صفوف سان جيرمان في مواجهة ريال مدريد الإسباني الثلاثاء المقبل في إياب دور الـ16 من دوري الأبطال، وبات يواجه تحديا من أجل التعافي واستعادة لياقته في الوقت المناسب قبل نهائيات كأس العالم 2018 التي تنطلق بروسيا في 14 يونيو.

وقال المدير الفني لسان جيرمان، أوناي إيمري إن النادي يعمل مع مسؤولي المنتخب البرازيلي لتوفير كل الفرص الممكنة أمام نيمار من أجل التعافي والمشاركة في المونديال.

وتأكد بالفعل غياب نيمار عن صفوف المنتخب البرازيلي في مباراتيه الوديتين المقررتين أمام روسيا وألمانيا خلال مارس الحالي.