واس - الرياض

وصفت صحيفة أساهي شيمبون اليابانية معروضات معرض «طرق التجارة في الجزيرة العربية - روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور» الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في المتحف الوطني الياباني حاليا، بالقطع الثمينة التي تعرف بتاريخ مثير للاهتمام ولم يكن معروفا من قبل، مشيرة إلى أن المعرض يكشف ثقافة سعودية مغيبة.

وأضافت الصحيفة في تقرير لها عن المعرض أن القطع المتعلقة بطرق التجارة القديمة والحج تمثل القطع الأكثر جاذبية، مبينا أن المعرض هو الأول في اليابان بهذا الحجم مع احتوائه على 466 قطعة أثرية قديمة للمملكة.

وأفاد بأن المعرض يكشف أن الخيول في شبه الجزيرة العربية القديمة تشكل العنصر الأكثر شعبية، وهي وراء ثروات السكان، فضلا عن استخدامها في التجارة، كما جرى إنشاء عدد من المدن كواحات في الصحراء. لافتا إلى أن طريق الحج يعكس تاريخا ضخما للبلاد. وأشار إلى الخزف الموجود هناك منذ القرن التاسع، والذي يعد مألوفا للشعب الياباني، ولا سيما أنهم تأثروا بالخزف الصيني.