مكة - صنعاء، تعز

أصاب تقدم قوات الجيش الوطني في معظم جبهات القتال، بالتزامن مع ضربات مقاتلات التحالف العربي، ميليشيات الحوثي بحالة من الارتباك والتيه، فضلا عن حالات الانشقاقات في صفوف قيادات وضباط الحرس الجمهوري والمؤتمر والانضمام لصفوف الشرعية.

وتعيش الميليشيات بحسب معلومات لـ «مكة» حالة انقسام أيضا في صفوف أجنحتها العسكرية والسياسية والقبلية والأيديولوجية، وأن تجاوز دعوة رئيس اللجنة الثورية العليا لميليشيات الحوثي الانقلابية محمد علي الحوثي صلاحيات رئيس المجلس السياسي للميليشيات صالح الصماد، وحكومة ابن حبتور التابعة للميليشيات وبعث رسالة رسمية باسم الجماعة إلى مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة قال إنها مبادرة لإيقاف الحرب في اليمن دليل على ذلك.

ونشر محمد علي الحوثي صورة من نص المبادرة عبر حسابه في تويتر، مؤكدا تقديمها رسميا لمجلس الأمن.

وتضمنت المبادرة الحوثية 6 نقاط، وهي تشكيل لجنة مصالحة وطنية، ثم الاحتكام لصندوق الانتخابات لانتخاب رئيس وبرلمان يمثل كل الشعب اليمني، ووضع ضمانات دولية ببدء إعادة الإعمار وجبر الضرر، إضافة إلى منع أي اعتداء من دولة أجنبية على اليمن، وإعلان عفو عام وإطلاق كل المعتقلين لكل طرف، ووضع أي ملف مختلف عليه للاستفتاء.

واستغرب خبراء سياسيون تجاهل المبادرة الحوثية كليا للأسباب الحقيقية للأزمة الحالية، وهي الانقلاب والسيطرة على معسكرات وأسلحة الدولة ومقارها ووزاراتها، فضلا عن احتلالها للمدن اليمنية وفرض أمر واقع بقوة السلاح وإجبار المواطنين على النزوح والتشرد.

كما لم تتضمن المبادرة أي حلول جذرية أو حتى موقتة للأزمة الحالية، واختصرتها بلجنة مصالحة وصندوق الانتخابات.

من جهة أخرى، فرضت ميليشيات الحوثي رسوما على طلبة المدارس بنحو 500 ريال لتلاميذ الأساس و1500 ريال للثانوية العامة تحت مسمى دعم التعليم في الوقت الذي ترفض فيه صرف رواتب المعلمين والموظفين منذ أكثر من عام.

وحذرت منظمة سياج لحماية الطفولة من تدهور الوضع التعليمي في اليمن، وقالت في بيان صحفي «إن نحو ثلاثة ملايين طفل فقدوا حقهم في التعليم والعدد مرشح للزيادة».

وبحسب المنظمة فإن غالبية الأسر لم تعد قادرة على توفير وجبة الإفطار لأطفالها مما يتسبب في حدوث إغماءات ومضاعفات نقص التغذية واضطرار البعض إلى التغيب أو الهروب من المدرسة، مشيرة إلى أن أغلب المناهج الدراسية يشتريها أولياء الأمور وتصل قيمة الكتاب الواحد إلى 400 ريال «هذا إن وجد»، كما أن المعلمين والمعلمات أمضوا أكثر من عام دون رواتب.

مشاهدات يمنية

• ميليشيات الحوثي تنفذ عمليات إحلال كامل في الجهاز المدني والأمني والعسكري لمصلحة عناصرها المسلحة

• جماعة الحوثي تشن حملة اختطافات في البيضاء ومديرية الشعر بمحافظة إب

• ميليشيات الحوثي تقتحم مستشفى دار الشفاء بذمار