د ب أ - كوبنهاجن

شعيت أمس جنازة الأمير هنريك وهو الزوج الراحل لملكة الدنمارك مارجريت الثانية في العاصمة كوبنهاجن.

وتنفيذا لرغبته بإضفاء طابع الخصوصية على مراسم تشييع جنازته، شهدت المراسم نحو 60 ضيفا فقط، من بينهم أعضاء العائلة الملكية الدنماركية وأعضاء أسرة الأمير هنريك الذين أتوا من فرنسا.

وكان هنريك يتلقى العلاج بمستشفى في كوبنهاجن بسبب تعرضه لمتاعب في الرئة. ولم يصدر القصر الملكي قائمة بأسماء المشاركين في التشييع.