واس، الوكالات - عدن، صنعاء

إنفاذا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتلمس احتياجات الأشقاء اليمنيين والوقوف معهم في محنتهم، دشن المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة أمس قافلة برية إغاثية ضمن الخطة الإنسانية الشاملة لليمن، وذلك من مقر المركز الدائم بطريق الملك سلمان في الرياض.

وأوضح الربيعة أن القافلة تضم 70 شاحنة تحمل 1200 طن من المواد الغذائية والإيوائية متوجهة إلى محافظات حضرموت ومأرب وصنعاء والبيضاء والجوف وأبين وتعز.

وأكد حرص المركز ومتابعته الدائمة على إيصال هذه القوافل للمستفيدين منها وتوزيعها عبر شركائه الدوليين والمحليين العاملين داخل اليمن.

إلى ذلك، أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة الواقعة تحت سيطرة الحوثي في صنعاء أمرا قضائيا بالحجز على أملاك وعقارات الرئيس الراحل علي عبدالله صالح وعائلته ومقربين منه، من عقارات وأراض في صنعاء والحديدة وحجة.

وأكد مصدر قضائي بدء التنفيذ في صنعاء، إذ كتب على أسوار المنازل «محجوزة من قبل المحكمة الجزائية» تمهيدا لمصادرتها لحساب قيادات حوثية.

كما تسعى ميليشيات الحوثي إلى تصفية عدد من أعضاء مجلس النواب الرافضين لتوجيهاتهم وعقد جلسات البرلمان بانتظام للموافقة على حزمة نظم وقوانين لمصلحة جماعة الحوثي، بحسب معلومات لـ«مكة» من مصدر برلماني بصنعاء.

وأشار المصدر إلى أن النواب الذين تفرض عليهم ميليشيات الحوثي الإقامة الجبرية يتعرضون لضغوطات كبيرة من جانب الميليشيات للمصادقة على قوانين تشرعن لها.

إلى ذلك ثمن محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين الجهود والمساعدات العسكرية والإنسانية واللوجستية كافة التي يقدمها التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات في سبيل تحرير الأراضي اليمنية من الانقلابيين الحوثيين.

واستعرض خلال لقائه أمس في المكلا وفد قيادة التحالف، تضحيات النخبة الحضرمية في مطاردة فلول تنظيم القاعدة، وأكد وفد التحالف وقوفه ودعمه لأمن واستقرار وتنمية اليمن.

ميدانيا، تشهد جبهة ساحل اليمن الغربي مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني المسنودة بالتحالف العربي وميليشيات الحوثي في أطراف جنوب مديرية الجراحي.