الوكالات - الكويت

أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أمس تخصيص بلاده 1.5 مليار دولار لمشاريع إعادة إعمار العراق.

وقال في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق أمس: إن السعودية ستخصص مليار دولار لإعادة الإعمار في العراق عن طريق الصندوق السعودي للتنمية، و500 مليون دولار لتمويل الصادرات السعودية للعراق.

هذا وكان أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح قد افتتح أمس مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق، بحضور رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، والأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو جوتيريس، والمفوض السامي للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني، ورئيس مجموعة البنك الدولي، وعدد من رؤساء الوفود الدولية المشاركة في المؤتمر.

وأوضح وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الصباح في ختام المؤتمر أن حصيلة تعهدات الدول المشاركة في المؤتمر وصلت نحو 30 مليار دولار.

اعتراف بالتضحيات

وأعلن أمير الكويت في كلمته التزام بلاده بتخصيص مليار دولار كقروض وفق آليات الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، ومليار دولار للاستثمار في الفرص الاستثمارية في العراق.

وشدد على أن ما نشهده من حشد دولي واسع على المستوى الرسمي والشعبي والقطاع الخاص إنما يمثل اعترافا من العالم بحجم التضحيات التي تكبدها العراق في مواجهته للإرهاب.

وأضاف أن لقاءنا وما سيسفر عنه مؤتمرنا من نتائج يعد استمرارا لجهودنا جميعا، وتفاعلا من المجتمع الدولي في سعينا لمواجهة الإرهاب وهزيمته والتصدي لكل ما يمثله من مخاطر وتحديات.من جانبه، أكد العبادي أن تنمية العراق هو تنمية لجميع دول المنطقة، مضيفا بأنهم يتطلعون إلى أن يكون العراق جسرا للتلاقي وليس ساحة للصراع، وأن يكون بوابة لتبادل المنافع والمصالح».

وأفاد أمام الاجتماع الوزاري المنعقد ضمن فعاليات المؤتمر بأن رؤية العراق الجديدة تتركز على مبدأ التكامل مع دول الجوار وليس التعاون فقط، والإصرار على تحقيق النجاح أمام التحديات الكبيرة التي يعيشها.

وأوضح أن بلاده تحتاج إلى تجديد للبنى التحتية وتوفير العمالة الماهرة وتدريبها بالشكل الكافي لإدارة وتشغيل الفرص الاستثمارية الموجودة، مشيرا إلى أن العراق يعمل بجد وصبر لتحقيق نقلة نوعية جديدة ومواكبة العراق الجديد وتحسين المستوى المعيشي والخدمي للعراقيين.

دعم دولي

بدوره، أكد أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في كلمته أمام الاجتماع، دعم المجتمع الدولي للعراق، داعيا في الوقت نفسه إلى مضاعفة الجهود، مجددا حرصه التأكيد على ضرورة الالتزام بمبادئ حقوق الإنسان والعمل على منع انتشار التطرف بين الأفراد مع أهمية المصالحة والحوار المجتمعي.

فرص كبيرة

وأكد رئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونغ كيم، التزام البنك بزيادة التمويل للمساعدة في بناء العراق وإعماره، مشددا على ضرورة ازدهار العراق لمنطقة الشرق الأوسط والعالم ككل.

وقال إن ثمة فرصا كبيرة للاستثمار وإعادة البناء، موضحا أن عملية التنمية والبناء لا يمكن أن تتم بالموارد الحكومية، وإنما بمشاركة من القطاع الخاص.

وأوضح أن البنك زاد من التزامه نحو العراق من 600 مليون دولار أمريكي في 2016، حسب المبادرة بين الطرفين إلى 4.7 مليارات دولار في الوقت الحالي.

وأبان أن التزام البنك حقق العديد من الخدمات لدعم الشعب العراقي وساهم في الاستثمار بالعراق في مجالات النقل والزراعة والمصارف وغيرها لإعادة بناء ما دمره تنظيم داعش الإرهابي.

مضاعفة الجهود

ودعا الأمين العام لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف الزياني إلى مضاعفة الجهود لدعم العراق والإسهام في تطوير اقتصاده، عبر الاستثمار وتنفيذ الخطط والمشاريع التي من شأنها تعيد بناءه .

وأعرب عن تطلعه إلى قيام عراق موحد فدرالي ديمقراطي، على أساس احترام الدستور والمساواة والمواطنة وحل الخلافات بالحوار.

مساعدات إنسانية

وأعلنت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية نائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيديريكا موجيريني، في كلمتها أمام الاجتماع عن استثمار الاتحاد الأوروبي مبلغ 400 مليون دولار كمساعدات إنسانية ولتثبيت الاستقرار في العراق.

وقالت إن تلك الالتزامات ستقدم من ميزانية الاتحاد الأوروبي وهي تختلف عن المساعدات الفردية لدول الاتحاد، مشيرة إلى أن الاتحاد والولايات المتحدة الأمريكية ساهما بـ3.5 مليارات دولار العام الماضي دعما للشعب العراقي.

5 مليارات

إلى ذلك، أعلنت تركيا على لسان وزير خارجيتها مولود جاويش أوغلو، تقديم خمسة مليارات دولار في شكل قروض واستثمارات للعراق.

دعم ألماني

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد التقى وفدا ألمانيا ضم وزير التنمية والتعاون الاقتصادي الألماني جيرهارد مولر، وعددا من ممثلي الشركات الألمانية، وقدم الوفد تمويلا لعدد من المشاريع في العراق حسبما أعلن المكتب الإعلامي للعبادي.

- السعودية 1.5 مليار دولار

- الكويت مليارا دولار

- البنك الدولي 4.7 مليارات دولار

- الاتحاد الأوروبي 400 مليون دولار

- تركيا 5 مليارات دولار

- الإمارات 500 مليون دولار

- ألمانيا 350 مليون يورو

- بريطانيا مليار دولار سنويا لـ10 سنوات

- الصندوق العربي للإنماء 1.5 مليار دولار

- إيطاليا

260 مليون يورو » قروض ميسرة«

11.5 مليون دولار مساعدات