عبدالعزيز الأسمري - الرياض

قدم الهلال شوطا أولا غير مقنع أمام ضيفه العين الإماراتي، والذي استضافه اليوم على ملعب جامعة الملك سعود بالرياض ضمن مباريات الجولة الأولى للمجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، فيما قدم شوطا ثانيا أفضل لكن دون تحقيق الفوز.

وانتهت المباراة بالتعادل 0-0، ليضع كل فريق نقطة في رصيده.

وبدا واضحا تأثر الهلال، وتحديدا خط وسطه بغياب عدد من عناصره المؤثرة كنواف العابد وسلمان الفرج وسالم الدوسري، كما ساهم احتفاظ المدير الفني الأرجنتيني رامون دياز بعبدالله عطيف إلى جانبه، وكذلك محمد البريك، في عدم ظهور الفاعلية المتوقعة لخطي الوسط والهجوم. بدأت المباراة بحذر من الفريقين وسط رغبة من لاعبي العين في السيطرة على وسط الملعب، ونجح الضيوف في الحد من خطورة سيروتي وبن شرقي، وعزل ميليسي في عملية البناء.

ولم تثمر محاولات الهلال في الوصول للمرمى، فيما بدا مختار فلاتة معزولا، حيث لم يجد المد اللازم من الوسط والأطراف.

ونشط أداء الهلال في الشوط الثاني عقب دخول البريك وعبدالله عطيف بديلين لعبدالله الزوري وعبدالملك الخيبري، لكن دفاع العين ومن خلفه الحارس خالد عيسى، استمرا في التوهج وصد كل الكرات قبل تشكيل خطورة كبيرة.

وظهرت أخطر كرات الشوط الثاني من خلال تسديدة ميليسي التي تصدى لها خالد عيسى، وكرة البريك التي ارتطمت في القائم.

وضمن المجموعة نفسها، تعادل الريان القطري وضيفه استقلال طهران 2-2.