واس - الرياض

ناقشت ندوة في كلية الملك فهد الأمنية «الإصابات الرياضية واللياقة وعلاقتها بالنظام الغذائي للعسكريين»، وشهدت على هامشها معرضا صحيا توعويا، بحضور مدير عام كلية الملك فهد الأمنية اللواء سعد الخليوي وأركانات الكلية وجميع منسوبي الكلية وطلابها، وذلك ضمن الفعاليات التوعوية الحية التي تقيمها الكلية ممثلة في مركز محمد بن نايف الطبي بالتعاون مع جمعية حياتنا الخيرية للتوعية الصحية.

ورحب رئيس الجلسة المقدم أخصائي أول محمد الزهراني في كلمة له خلال افتتاح الندوة بجميع المشاركين في الندوة، مقدما شكره لمدير عام الكلية على دعمه لمثل هذه المناسبات التي تعود بالفائدة على جميع منسوبي الكلية وطلابها، مستعرضا مقدمة تعريفية عن الندوة وأنها تشتمل على أربعة محاور.

عقب ذلك بدأت جلسات الندوة بالمحور الأول الذي كان بعنوان: نقص معدلات فيتامين «د» وعنصر الكالسيوم وتأثيراتهما من إعداد وتقديم المقدم محمد الزهراني تلا ذلك المحور الثاني الذي جاء بعنوان : الإصابات الرياضية ومعدلات اللياقة البدنية وقدمها الدكتور علي محمد جباري، ثم المحور الثالث الذي كان بعنوان :التغذية العلاجية قدمه المحاضر: محمد القليش، ثم المحور الرابع بعنوان: تطور القدرات البدنية قدمه المحاضر:عبدالله قائد القحطاني.

من جهته أوضح اللواء الخليوي أن التثقيف الصحي يعد حجر الزاوية للوقاية من الأمراض، بل هو أول مناشط تعزيز الصحة، فمن خلاله يتم الارتقاء بالمعارف والمعلومات وبناء التوجهات وتغيير السلوكيات الصحية، سائلا المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد عزها وأمنها وأمانها بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان.